شحاتة يطلب تحديد مصيره مع المنتخب المصري   
الاثنين 7/9/1426 هـ - الموافق 10/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:03 (مكة المكرمة)، 13:03 (غرينتش)


وسط فرحة التعادل مع الكاميرون في التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2006، فرضت قضية تغيير الجهاز الفني للمنتخب المصري لكرة القدم نفسها بشكل ينذر بمزيد من المشكلات في حال عدم حسم المشكلة.

وطالب المدير الفني للمنتخب حسن شحاتة اتحاد اللعبة بتحديد موقفه بصفة نهائية إما بالبقاء وتوفير كافة سبل الحماية والدعم، أو الرحيل والتعاقد مع المدرب المخضرم محمود الجوهري الذي يتولى حاليا تدريب المنتخب الأردني.

وقال شحاتة الذي كان أحد أشهر نجوم الزمالك والمنتخب المصري في السبعينيات والثمانينيات "لابد من وضع حد نهائي للأقاويل حتى يعلم كل فرد مكانه ووضعه جيدا, فإنه ليس من المنطقي أن يتعرض الجهاز الفني لمثل هذه الحملات الهدامة وهو مقبل على منافسات بطولة كأس الأمم الأفريقية بالقاهرة".

من جانبه شدد رئيس مجلس إدارة الاتحاد سمير زاهر على أن الجهاز الفني باق في موقعه دون أدنى تغيير, وأن المجلس يدعم الجهاز بقيادة حسن شحاتة بكل قوة ولن يتطرق لمناقشة احتمال التغيير.

من جهة أخرى أكد الجوهري تمسكه الكامل بالبقاء كمدير فني للمنتخب الأردني رافضا أي محاولة للتعديل في الوقت الحالي, كما أوضح أنه لا يفكر بالعودة إلى القاهرة حاليا بعدما استقر في الأردن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة