الصين تبدأ التحكم بأكبر سد في العالم   
الأربعاء 1427/5/11 هـ - الموافق 7/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:02 (مكة المكرمة)، 22:02 (غرينتش)

الصين تزرع 191.3 طنا من المتفجرات تحت الماء (الفرنسية أرشيف)
نسفت الصين اليوم آخر بئر مؤقتة لحماية سد الممرات الثلاثة، باستخدام كمية من المتفجرات تكفي لهدم 400 مبنى كل منها يتكون من عشرة طوابق.

وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن البئر المؤقتة التي يبلغ طولها 580 مترا وارتفاعها 140 مترا والمتصلة بالحوض الجنوبي لنهر يانجتسي، انهارت خلال 12 ثانية في سلسلة من الانفجارات باستخدام 191.3 طنا من المتفجرات التي زرعت تحت الماء.

وأضافت أن الانفجار أدى لتناثر نحو 190 ألف متر مكعب من جزيئات الخرسانة في أطول أنهار الصين، وأعلن المهندسون إتمام العملية بنجاح وأنها لن تؤدي لوقوع زلازل.

ونقل عن المدير العام لمؤسسة تطوير سد الممرات الثلاثة بنهر يانجتسي لي يوجان، قوله إن نسف البئر الخرسانية لن يسبب كوارث جيولوجية شديدة.

وذكرت شينخوا أن إزالة البئر "وهي عبارة عن سد لا ينفذ إليه الماء ويتيح لعمال البناء العمل تحت الماء" تعني أن أكبر سد في العالم بدأ بالفعل التحكم في تدفق مياه النهر.

وانتهت أعمال البناء في سد الممرات الثلاثة أكبر مشروع في العالم لتوليد الكهرباء من المساقط المائية الشهر الماضي، بعد وضع حجر الأساس عام 1997.

وقالت وسائل إعلام رسمية إن أكثر من مائة شخص لقوا حتفهم خلال بناء المشروع الذي بلغت تكلفته 25 مليار دولار، كما تمت إعادة توطين 1.3 مليون شخص أو ما زال يتعين إعادة توطينهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة