أوزبورن: بريطانيا ستعاني ركودا بمغادرة الاتحاد الأوروبي   
الاثنين 17/8/1437 هـ - الموافق 23/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 9:17 (مكة المكرمة)، 6:17 (غرينتش)

قال وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن إن بريطانيا قد تقع في ركود يستمر عاما إذا صوت البريطانيون بالموافقة على الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

وتعد هذه أحدث محاولة من أوزبورن للفت نظر الناخبين إلى الضرر المحتمل الذي سيلحق بالاقتصاد البريطاني نتيجة الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

وأضاف أوزبورن في مقتطفات من كلمة من المقرر أن يلقيها اليوم الاثنين ونشرتها وزارة المالية أنه يجب على الشعب البريطاني أن يسأل نفسه "هل يمكن أن نصوت عمدا لصالح الركود؟".

وفي الوقت الذي لم يتبق فيه سوى شهر قبل أن يتخذ البريطانيون أهم قرار إستراتيجي منذ عشرات السنين أظهرت استطلاعات للرأي أجريت في الآونة الأخيرة توجه الناخبين نحو التصويت بالبقاء في الاتحاد الأوروبي في الاستفتاء الذي يُجرى في الـ23 من يونيو/حزيران المقبل، ولكن معاهد استطلاعات الرأي تقول إن النتيجة ما زالت متقاربة بشكل أكبر مما يمكن التكهن به.

وشدد أوزبورن ورئيس الوزراء ديفد كاميرون على أخطار الانسحاب من الاتحاد الأوروبي على الاقتصاد البريطاني، وتوقعا تراجع مستوى المعيشة وهبوط أسعار المنازل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة