مقربو شارون بين الهستيريا وحجب الثقة   
الاثنين 1425/8/20 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 8:07 (مكة المكرمة)، 5:07 (غرينتش)

قال مسؤول كبير في حزب العمل الإسرائيلي المعارض لصحيفة يديعوت أحرونوت: إن مقربي رئيس الحكومة يتوسلون إلينا بأن نسحب اقتراح حجب الثقة، إنهم دون شك مصابون بحالة من الهستيريا.

وأضاف أن الجميع يفهمون أن المعارضة تقترب بخطى كبيرة من حصد 61 عضوا وهو المطلوب لإسقاط الحكومة, ومن الواضح أنه إذا لم نسحب اقتراح حجب الثقة، فستمنى حكومة شارون بالهزيمة اليوم.

وقال مسؤول العمل تعليقا على اللقاء بين رئيس المعارضة عضو الكنيست شمعون بيريز، ورئيس الحكومة إن رئيس الحكومة ليس معنيا كثيرا بحكومة وحدة وطنية الآن، كل ما يريده اجتياز الأسابيع الثلاثة التي بقيت حتى عطلة الكنيست الصيفية.


الأفغان يريدون أولا أن يروا المسلحين قد تم تجريدهم من السلاح وطردوا

كرزاي/ نيويورك تايمز

آن الأوان لاستخدام العصا

أجرت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية مقابلة مع الرئيس الأفغاني حامد كرزاي قال فيها إن من سماهم بالمليشيات الخاصة أصبحت أكبر خطرا على البلاد، بل أشد خطرا من مقاومي طالبان.

مضيفا أنه يجب اتخاذ إجراء جديد لتجريد هؤلاء من أسلحتهم، وقال لقد حاولنا ذلك بالإقناع لكن يبدو أنه قد آن الأوان لاستخدام العصا.

ولم يحدد كرزاي ما هو الإجراء الذي سيتخذ بحق هؤلاء المسلحين لكن تقييمه هذا تعتبره نيويورك تايمز منحى جديدا لحل المشاكل التي تتعرض لها البلاد والمتمثلة بالهجمات المستمرة التي يشنها مؤيدو طالبان إضافة لتأجيل الانتخابات البرلمانية بسبب الوضع المتأزم.

براون ينافس بلير
نسبت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية لوزير التعليم البريطاني شارلز كلارك المقرب من توني بلير القول إن وزير المالية غوردن براون ربما لا يكون مرشحا لزعامة حزب العمال بانتخابات الحزب القادمة.

هذه التصريحات تتناقض مع ما يشاع في الوسط السياسي البريطاني من أن براون هو الأوفر حظا لخلافة بلير في رئاسة الحزب الحاكم في المرحلة المقبلة.


السي آي أي الأميركية حذفت عبارات مثل نظن أن العراق يملك أسلحة دمار شامل لتصبح العبارة أمام الرأي العام: إن العراق يملك أسلحة دمار شامل

واشنطن بوست

نرى ونظن سبب الحرب

كشفت صحيفة واشنطن بوست أجزاء من تقرير لجنة الاستخبارات التابعة لمجلس الشيوخ الذي تم نشره الأسبوع الماضي. وتظهر هذه الأجزاء أن وكالة الاستخبارات الأميركية سي آي أي ضخمت وحرفت الدليل حول وجود أسلحة دمار شامل بالعراق الذي قدمته للكونغرس.

وأشارت الصحيفة لمذكرة تم إصدارها في الرابع من أكتوبر/تشرين الأول 2002 تم تقديمها للكونغرس وكانت المذكرة الوحيدة التي تم نشرها للرأي العام الأميركي.

ومن بين مظاهر التحريف التي وردت بالمذكرة وجرى خداع الرأي العام بها، حذف عبارات مثل نرى أو نظن أن العراق يملك أسلحة دمار شامل لتصبح العبارة أمام الرأي العام: إن العراق يملك أسلحة دمار شامل.

عفو جديد من الحكومة العراقية
في حديث خص به صحيفة فايننشال تايمز البريطانية قال الرئيس العراقي غازي عجيل الياور إن الحكومة المؤقتة ستصدر عفوا عاما في غضون اليومين القادمين يستفيد منه كل من قاتل قوات التحالف شريطة أن يتعهد بإلقاء سلاحه, وسيستثنى من هذا العفو القتلة والخاطفون إضافة للضالعين في قضايا الاغتصاب.

وقال الياور إننا نمد يدنا الحنونة لكل من ينصاع للقانون, في الوقت الذي سنشهر فيه سيوفنا الحادة في وجه كل من يعتقد أنه فوق القانون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة