قتلى وجرحى بينهم شرطة في هجمات متفرقة بباكستان   
الخميس 1430/3/23 هـ - الموافق 19/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:23 (مكة المكرمة)، 21:23 (غرينتش)

وادى سوات شهد معارك عنيفة وهجمات متفرقة في الآونة الأخيرة (رويترز-أرشيف)

قتل أربعة أشخاص بينهم ثلاثة من عناصر الشرطة الباكستانية وجرح آخران في تبادل لإطلاق النار مع مسلحين في بلدة قرب وادي سوات المضطرب شمال غرب إسلام آباد. وفي حادث آخر قتل رجل شيعي في هجوم نفذه مجهولون في بلدة ديره إسماعيل خان شمال غرب باكستان.

ووفقا لمصادر أمنية فقد بدأت العملية بإطلاق مسلحين مجهولين صواريخ على جامعة مالاكند في بلدة شكدارا في وادي سوات، ثم أعقب ذلك تبادل كثيف لإطلاق النار انتهى باستهداف المسلحين دراجتين ناريتين تابعتين للشرطة الباكستانية وصلتا عقب الإبلاغ عن الهجوم، ثم لاذ المسلحون بالفرار.

وأدت العملية إلى مقتل ثلاثة من رجال الشرطة وحارس مدني وجرح شرطيَّين آخرين، وذكرت تقارير إعلامية أن المهاجمين -وعددهم بالعشرات- أضرموا النيران في مركبة تابعة للجامعة واستولوا على مركبة أخرى.

وكانت الحكومة الباكستانية وقعت الشهر الماضي اتفاقا مع حركة طالبان باكستان يقضي بتطبيق أحكام الشريعة الإسلامية في وادي سوات مقابل وقف لإطلاق النار.

وفي حادث آخر قالت الشرطة الباكستانية إن مسلحين مجهولين كانوا يستقلون دراجة نارية قتلوا رجلا شيعيا شمال غرب بلدة ديره إسماعيل خان شمال غرب باكستان.

كما ألقى مهاجمان يستقلان دراجة نارية قنبلة يدوية على شاحنة في شامان على الحدود الأفغانية جنوبي غرب إسلام آباد.

ووفقا لمصادر أمنية فقد كانت الشاحنة التي تحمل معدات بناء متجهة إلى القوات الغربية في أفغانستان، وقد لحقت بها أضرار فادحة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة