قتلى من الحوثيين بمعارك مع المقاومة بتعز   
الأربعاء 19/3/1437 هـ - الموافق 30/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 21:34 (مكة المكرمة)، 18:34 (غرينتش)
قتل 13 من مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح وأصيب عشرات بمواجهات عنيفة مع المقاومة الشعبية في تعز، كما سقط قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين
بمعارك مع المقاومة الشعبية في محافظتي البيضاء والضالع
.
 
وأفاد مراسل الجزيرة بمقتل اثنين وإصابة 17 من أفراد الجيش الوطني والمقاومة في مواجهات تعز.

كما أفادت مصادر طبية في تعز أن طفلا قُتل وأصيب 11 مدنيا بينهم أربعة أطفال، بقصف مليشيا الحوثي وقوات صالح أحياء سكنية في المدينة.

وفي مأرب وسط اليمن، نقل مراسل الجزيرة عن مصدر في المقاومة مقتل القيادي الميداني في مليشيا الحوثي صالح الزايدي، في غارة لطائرات التحالف على تجمّعٍ للحوثيين في صرواح غربي المدينة. وأفاد المصدر بمقتل اثنين من مرافقي الزايدي في الغارة.

video

معارك في البيضاء
من جانب آخر، قُتل 12 من مليشيات الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع، كما قتل اثنان من المقاومة الشعبية في اشتباكات في مناطقَ بمديرية ذي ناعم في محافظة البيضاء وسط البلاد.

وقالت مصادر في المقاومة إن الاشتباكات اندلعت في مناطق غليس ويفعان وأشعاب ناصر، عقب هجوم للحوثيين وقوات صالح في محاولة لاستعادة مواقعَ كانت خسرتها أخيرا. وأوضحت المصادر أن المقاومة تصدت للهجوم وأجبرت الحوثيين وقوات صالح على الانسحاب.

كما تجددت الاشتباكات بين الطرفين في عدة مواقع في جبهة مريس شمال مدينة الضالع. وتركزت الاشتباكات بين منطقتي مريس والعرفاف في جبل ناصة الذي كان يسيطر عليه الحوثيون. كما عززت المقاومة وجودها على أطراف مريس، وتمركزت في عدة مواقع منها جبهة العود غرب الضالع، حيث تصدت لهجوم شنته المليشيات في موقع "جبار" وكبدتها خسائرَ في الأرواح والمعدات.

كما شهدت محافظة شبوة جنوب البلاد تقدما جديدا للجيش الوطني والمقاومة الشعبية بعد معارك عنيفة مع الحوثيين.

وفي تطور آخر، قالت قوات الدفاع الجوي السعودي إنها دمرت صاروخا باليستيا أُطلق من الأراضي اليمنية باتجاه جيزان، دون وقوع أضرار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة