طهران: مستشارونا بسوريا لمحاربة "الإرهابيين"   
الأحد 1435/7/26 هـ - الموافق 25/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 21:04 (مكة المكرمة)، 18:04 (غرينتش)
قالت إيران إن مستشاريها العسكريين موجودون بسوريا لتقديم المساعدة للشعب السوري في مواجهة من وصفتهم بالإرهابيين والمتطرفين، مشيرة إلى أنها توصلت لنتائج جيدة مع تركيا بشأن حل الأزمة السورية.
 
وقال أمير حسين عبد اللهيان مساعد وزير الخارجية الإيراني في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية إن بلاده تتواصل مع جميع أطياف المعارضة السورية لحثهم على الجلوس إلى طاولة حوار وطني.

وأوضح عبد اللهيان أن إيران توصلت مع تركيا إلى نتائج جيدة بشأن حل الأزمة السورية, مشيرا إلى أن هناك توافقا في بعض وجهات النظر مع قطر, لكن الاختلافات واسعة مع السعودية.

وتأتي تصريحات عبد اللهيان بعد إعلان طهران دعمها للرئيس بشار الأسد في الانتخابات الرئاسية المقررة في الثالث من الشهر المقبل.

وأكد قائد القوة الجوية في الحرس الثوري الإيراني علي حاجي زاده في وقت سابق أن بقاء الأسد في السلطة وعدم سقوط نظامه يعود في جزء كبير منه إلى رغبة إيران في استمراره.

وتعد إيران أكبر داعم إقليمي لنظام الأسد في حربه ضد مقاتلي المعارضة، لكن طهران تنفي تدخلها مباشرة في النزاع، وتقول إن أفراد الحرس الثوري الموجودين في سوريا يقتصر عملهم على تقديم استشارات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة