الاستطلاعات تشير إلى فوز ساحق ليوتشينكو بانتخابات أوكرانيا   
الأربعاء 1425/11/17 هـ - الموافق 29/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:51 (مكة المكرمة)، 21:51 (غرينتش)

يوتشينكو ويانكوفيتش يدليان بصوتيهما في انتخابات اليوم (الفرنسية)

أفادت استطلاعات للرأي أجريت بعد إغلاق صناديق الاقتراع في أوكرانيا مساء اليوم بأن مرشح المعارضة فيكتور يوتشينكو حقق تقدما ساحقا على منافسه فكتور يانكوفيتش في انتخابات الرئاسة.

وأوضح استطلاع أن يوتشينكو المدعوم من الغرب حصل على 58.1% من الأصوات وحصل يانوكفيتش الموالي لموسكو على 38.3% فقط , فيما منح إستطلاع آخر 56.5% ليوتشينكو مقابل 41.3% ليانكوفيتش.

وجاءت هذه النتائج بعد يوم اقتراع هادئ لجولة الانتخابات الثالثة التي عقدت بعد إبطال المحكمة العليا جولة الإعادة وسط أنباء عن مشاركة أكبر من المتوقع في إقليم سومي وأقل من المتوقع في إقليم زابوريزيا.

انقطاع الكهرباء
وأفاد مراقبون بأن معظم الناخبين في مناطق أوكرانيا الشرقية الناطقة بالروسية أدلوا بأصواتهم لصالح يانكوفيتش رغم أنهم يستبعدون فوزه بالانتخابات التي يشارك فيها أكثر من سبعة ملايين ناخب ويشرف عليها أكثر من 12 ألف مراقب أجنبي ويتولى مراقبتها 300 ألف أوكراني.

بحارة أوكرانيون يدلون بأصواتهم في ميناء سيفاستوبل على البحر الأسود (الفرنسية)
وكان يوتشينكو (50عاما) الذي بدت على وجهه أعراض التسميم بالديوكسين في مطلع سبتمبر/ أيلول, أدلى بتصريحات لدى خروجه من مكتب الاقتراع في كييف برفقة زوجته وأبنائه الخمسة وهم يحملون جميعا مناديل برتقالية اللون قال فيها إنه متيقن "100% من الانتصار".

في حين أعرب يانكوفيتش بعد إدلائه بصوته في موقع التصويت الرئيسي بالعاصمة بعد قليل من بدء عمليات التصويت عن اعتقاده أن الشعب الأوكراني "سيهتدي إلى الاختيارالصحيح".

ولم يرد أي تعليق رسمي حتى الآن. ويرجح المراقبون إعلان النتائج الأولية في الساعات القليلة المقبلة.

وفي تطور لاحق ذكر شهود عيان أن انقطاعا للكهرباء حدث في مقر اللجنة المركزية للانتخابات مساء, قبل نحو 15 دقيقة من الموعد المقرر لإغلاق أبواب مراكز الاقتراع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة