اليمن يفرج عن أحد المشتبه بهم في هجوم كول   
الثلاثاء 1423/6/26 هـ - الموافق 3/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المدمرة الأميركية كول (أرشيف)
قالت منظمة غير حكومية إن السلطات اليمنية أخلت سبيل أحد المواطنين المدرجين في قائمة مكتب التحقيقات الأميركية FBI للاشتباه في علاقته بالهجوم على المدمرة الأميركية كول قبل عامين.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول في منظمة يمنية للدفاع عن الحقوق والحريات قوله إن السلطات الأمنية أفرجت السبت الماضي عن بشير الشدادي بعد عامين من السجن.

وقال المسؤول طالبا عدم الكشف عن اسمه إن الشدادي واثنين من رفاقه وهما أحمد البيضاني وعصام المخلاني كانوا في السجن يوم وقوع انفجار كول "وبالتالي لا يمكن أن يكونوا متهمين".

وأكد أحد أقرباء الشدادي أن إطلاق سراح قريبه "ليس له علاقة ببراءته"، وأوضح أن السلطات اليمنية طلبت من الشدادي التوسط لدى بعض معارفه من عناصر القاعدة والجهاد الإسلامي لإقناعهم بالاستسلام للسلطات.

وأسفر الهجوم على المدمرة كول في أكتوبر/تشرين الأول 2000 لدى رسوها في ميناء عدن جنوبي اليمن عن مصرع 17 بحارا أميركيا. وتشتبه واشنطن بأن تنظيم القاعدة بزعامة أسامة بن لادن هو المسؤول عن الهجوم.

وكان الرئيس اليمني علي عبد الله صالح حث الشهر الماضي اليمنيين المشتبه في انتمائهم إلى القاعدة والجهاد الإسلامي على الاستسلام للسلطات. وتتكون حركة الجهاد الإسلامي التي ظهرت في اليمن عام 1992 من المحاربين القدامى في أفغانستان ولها معسكرات تدريب في مناطق جبلية, وتعد نحو مائتي فرد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة