المخلافي: المجتمع الدولي جاد لتحقيق السلام   
الجمعة 23/7/1437 هـ - الموافق 29/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:15 (مكة المكرمة)، 12:15 (غرينتش)
قال رئيس وفد الحكومة اليمنية بالكويت عبد الملك المخلافي إن المجتمع الدولي جاد وضاغط لتحقيق السلام، في حين طلب المبعوث الدولي إلى اليمن من وفد الحوثيين وصالح تقديم رؤية مفصلة بشأن النقاط الخمس وآلية تسليم الأسلحة والانسحاب من المدن.

وأكد عبد الملك المخلافي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمني رئيس وفد الحكومة للمشاورات أن المجتمع الدولي جاد وضاغط لتحقيق السلام، وأنه واضح في التزامه بتنفيذ القرار والتمسك بالمرجعيات والشرعية والإيجابية والمرونة لتحقيق ذلك.

وأضاف أن ما جرى الخميس من اجتماعات ثنائية جاء بناء على ضغوط الأشقاء في الكويت والمجتمع الدولي، وأدى إلى تجديد موافقة الحوثي-صالح على الدخول في جدول الأعمال بناء على أوراق تقدم من الطرفين.

وقال رئيس وفد الحكومة إن جدول الأعمال يتضمن النقاط الخمس التي تبدأ بالانسحاب وتسليم السلاح، وأن وفد الحكومة قدم للمبعوث ورقة مكتوبة وتفصيلية برؤية الحكومة.

وأوضح المخلافي أن المبعوث الدولي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد يبذل جهودا كبيرة ومقدرة من أجل إنجاح المفاوضات، وهو يحظى بدعم الفريق الحكومي.

وفي آخر تطور لملف المفاوضات، أفاد مراسل الجزيرة في الكويت بأن إسماعيل ولد الشيخ أحمد طلب من وفد الحوثي-صالح تقديم رؤية مفصلة بشأن النقاط الخمس وآلية تسليم الأسلحة والانسحاب من المدن.

وشهدت جلسات أمس الخميس مشاورات منفردة بين المبعوث الأممي والوفدين للبحث عن حل سياسي شامل.

وقالت مصادر للجزيرة إن وفد الحوثي-صالح ما زال يطرح تشكيل حكومة وحدة وطنية، في حين طالب الوفد الحكومي الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بوقف فوري لجرائم مليشيات الحوثي وصالح في تعز، وفق تعبيره.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة