نوبل تنهي عقد محطة سويدية تعاونت مع الصين   
السبت 1429/4/20 هـ - الموافق 26/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:35 (مكة المكرمة)، 12:35 (غرينتش)

مؤسسة نوبل اتهمت "تي في 4" بالسماح للصينيين بالرقابة على حفلها الماضي (الفرنسية)
قالت صحيفة سويدية إن مؤسسة نوبل قررت إنهاء عقد يجمعها مع محطة "تي في 4" السويدية يخولها حق نقل الحفل السنوي لتسليم جوائز نوبل.

وبررت المؤسسة قرارها بقولها إن المحطة سمحت للتلفزيون الصيني بفرض رقابة على كلمة رئيس المؤسسة ماركوس ستورتش السنة الماضية.

ونقلت صحيفة داجينس نيتير الجمعة عن عضو مجلس الإدارة المنتدب بمؤسسة نوبل مايكل سولمان قوله إن "الرقابة تتعارض مع قيمنا، لا يمكننا قبول ذلك".

وأضاف أن نقل حفل جوائز نوبل يحكمه عقد بين الجهاز الإعلامي لنوبل ومحطة "تي في 4" بشروط صارمة بما يكفي لجعل مسألة الرقابة أمرا مستحيلا.

وبدورها قالت المحطة السويدية -التي تملك حقوق بث الحفل السنوي لجوائز نوبل- إنها لا تتفق مع قرار الجهاز الإعلامي لمؤسسة نوبل.

وأكدت "تي في 4" أن محطات التلفزيون الصينية التي نقلت حفل السنة الماضية خرقت على ما يبدو بنود اتفاقياتها مع المحطة، معتبرة أن ذلك ليس مبررا لكي تنهي مؤسسة نوبل العقد الذي يجمعهما.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة