إيران تختبر صاروخا جديدا قرب العراق   
الأربعاء 1429/11/14 هـ - الموافق 12/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:29 (مكة المكرمة)، 21:29 (غرينتش)

صاروخ إيراني تم إطلاقه خلال مناورات سابقة (الفرنسية-أرشيف)

اختبرت إيران صاروخا من نوع جديد خلال مناورات قرب الحدود العراقية، وذلك بعد تحذيرها الولايات المتحدة بأنها سترد على أي انتهاك لمجالها الجوي.

وقالت قناة برس تيفي الإيرانية الناطقة بالإنجليزية إن الصاروخ الإيراني الصنع الذي سمي "سامن" أطلق بنجاح الاثنين من قبل الحرس الثوري الإيراني في مدينة مروان الحدودية الغربية.

وقالت القناة على موقعها الإلكتروني إن القوات الإيرانية اختبرت كذلك أيضا قطعا مدفعية وقاذفات صواريخ.

وأجرت القوات الإيرانية مناورات متكررة في الأشهر الأخيرة تزامنت مع تكهنات عن استعدادات أميركية أو إسرائيلية لتوجيه ضربات محتملة لإيران بسبب طموحاتها النووية.

وكانت طهران قد اختبرت في يوليو/تموز تسعة صواريخ متقدمة أفادت تقارير أن أحدها يستطيع الوصول إلى إسرائيل وقواعد أميركية في الشرق الأوسط.

وأعلن الجيش الإيراني الأربعاء الماضي أن طائرات هليكوبتر أميركية شوهدت تحلق قرب الحدود الإيرانية، وتعهد بالرد على أي انتهاك في رسالة قال محللون إنها تبدو موجهة إلى الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما أكثر من كونها للقوات الأميركية في العراق.

ولم يستبعد أوباما -شأنه شأن الرئيس الأميركي المنتهية ولايته جورج بوش- القيام بتحرك عسكري ضد إيران، لكنه انتقد الإدارة الحالية لعدم سعيها نحو مزيد من الدبلوماسية والحوار معها.

وتقول إيران إنها سترد على أي هجوم على أراضيها عن طريق استهداف واشنطن وتل أبيب، فضلا عن إغلاق مضيق هرمز، وهو ممر ملاحي حيوي لإمدادات النفط العالمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة