ألمانيا وهولندا تتوليان قيادة إيساف بأفغانستان   
الأربعاء 1423/9/23 هـ - الموافق 27/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود فرنسيون من قوة إيساف يراقبون الأوضاع في كابل (أرشيف)
أَبلغت كل من ألمانيا وهولندا الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان بموافقتهما على تولي قيادة القوات الدولية للمساعدة على إرساء السلام (إيساف) بالعاصمة الأفغانية
كابل. جاء ذلك في رسالة مشتركة وجهها وزيرا خارجية البلدين إلى أنان.

ومن المقرر أن ينتهي التفويض الخاص بقيادة تركيا لقوات إيساف البالغِ قوامها 4600 جندي في العشرين من الشهر القادم, بعد أن تولتها لمدة ستة أشهر.

وقد صوت مجلس الأمن بالإجماع أمس الأربعاء لصالح تمديد مهمة إيساف والمؤلفة من قوات 22 دولة لمدة عام بعد 20 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

ولم تنجح مساعي الرئيس الأفغاني حامد كرزاي والأمين العام للأمم المتحدة في توسيع نطاق عمل القوة إلى خارج كابل, حيث رفضت الولايات المتحدة ودول أخرى توفير أو تمويل القوات اللازمة.

وتأخر تبني القرار لعدة أيام, حيث حاولت واشنطن إقناع ألمانيا بتولي القيادة من تركيا لمدة عام ينتهي في 20 ديسمبر/ كانون الأول 2003, وليس لمجرد ستة شهور. ورفضت ألمانيا ذلك حتى الآن, واقترحت أن يدير حلف الأطلسي قوة المساعدة الدولية في أفغانستان كما هو الحال في كوسوفو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة