شاشات اللمس "تستمع" لنقر الأصابع   
الأحد 1434/1/5 هـ - الموافق 18/11/2012 م (آخر تحديث) الساعة 14:17 (مكة المكرمة)، 11:17 (غرينتش)
التقنية الجديدة تميز آلية لمس الشاشة سواء أكان اللمس بواسطة الأنامل أم الأظافر

طور طالبان في جامعة كارنيجي ميلون الأميركية تقنية جديدة للتفاعل مع شاشات اللمس في الهواتف الذكية وغيرها، أطلقوا عليها اسم "كويكسو" (Qeexo).

وتسمح تقنية "كويسكو"، التي هي عبارة عن تحسين لمبدأ تفاعل الشاشات مع اللمس المتعدد، بتمييز آلية اللمس، سواء كان اللمس بواسطة الأنامل، أو البراجم (المفاصل بين سلاميات الأصبع)، أو الأظافر، أو بالقلم (ستايلس)، أو حتى مطاط الممحاة.

كما تتميز التقنية الجديدة -حسب المطورين- باستهلاك للطاقة وزمن انتظار منخفضين، والعمل بتقنية الزمن الحقيقي.

وقال المطوران إن لأصابع اليد العديد من الأوضاع حيث أتاحت شاشات اللمس المعاصرة ردودا متنوعة للمسات الأصابع، لتشمل -إضافة إلى اللمس- النقر بخفة، والفرك أو الحك بواسطة ممحاة، والطَّرق، وغيرها من الأفعال. لذا تسعى تقنية "كويسكو" إلى استحداث أبعاد جديدة لتفاعل الأسطح مع اللمس والاستفادة من الغنى الطبيعي الذي تتمتع به الأيدي.

يُشار إلى أن تقنية "كويسكو" عبارة عن رسالة دكتوراه يعمل عليها طالبان من الجامعة الأميركية المذكورة، هما كريس هاريسون وجوليا شفارتس، مع أستاذهما المشرف على الرسالة، سكوت هدسون من معهد التفاعل بين البشر والحاسوب، ويأمل الطالبان من خلال نظامهما الجديد تطوير الإمكانيات التي تمكن الشاشات من معرفة ما تم لمسها به وكيف ذلك.

ويستعمل النظام الجديد مايكروفون مربوط بالشاشة يستخدم لاستبانة الطريقة التي تم بها التفاعل مع الشاشة، و"يستمع" إلى جزء الأصبع والطريقة التي تم استعمالها، ثم اتخاذ الإجراء المتوافق مع ما تم سماعه بناء على خوارزمية التطبيق.

ومن الجدير بالذكر أن النظام الجديد لا يزال يعتمد على مايكروفون خارجي، لأن المايكروفونات في الهواتف الذكية تم تحسينها لتمييز الأصوات الخارجية، وليس أصوات الأصابع الرقيقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة