مقتل جنود باكستانيين بهجوم مسلح في بيشاور   
الأحد 1429/2/17 هـ - الموافق 24/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 11:00 (مكة المكرمة)، 8:00 (غرينتش)
جنود حكوميون في منطقة دار آدم خيل(الفرنسية-أرشيف)
لقي جنديان باكستانيان وشرطي مصارعهم في هجوم شنه مسلحون على نقطة أمنية شمال غرب البلاد.
 
وأصيب في الهجوم الذي وقع في إقليم بيشاور الحدودي مع أفغانستان ستة آخرون جروح بعضهم وصفت بأنها خطيرة. 
 
وقال ضابط الشرطة ذو الفقار خان إن المسلحين هاجموا النقطة الأمنية في منطقة دار آدم خيل، وأمطروا حراس المركز الأمني بوابل من الرصاص والقنابل، وقد جرح في الهجوم أحد المسلحين.
 


وكانت عناصر مسلحة احتلت نفقا في بلدة دار آدم خيل التي توصف بانعدام القانون فيها وانتشار تجارة السلاح. ولكن الجيش استعاد السيطرة، وقال متحدث باسمه حينها إن العملية مستمرة لاستعادة الشاحنات التي استولى عليها المسلحون وفتح الطرق مجددا.
 
يُشار إلى أن العنف ينتشر على طول الحدود بين باكستان وأفغانستان، حيث شن الجيش عملية واسعة في منطقة القبائل التي تعتبر معقلا لعناصر توصف بالتشدد وتتهم بالارتباط بتنظيم القاعدة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة