إصابة سبعة بانفجار قنبلة على طريق يربط جانبي كشمير   
الثلاثاء 25/2/1426 هـ - الموافق 5/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:12 (مكة المكرمة)، 16:12 (غرينتش)
أحد جرحى الانفجار يعالج بمستشفى بسرينغار (الفرنسية)
انفجرت قنبلة بدائية الصنع على طريق ستمر عليه خدمة حافلات بين القطاعين الهندي والباكستاني من كشمير، مما أدى إلى إصابة سبعة أشخاص وذلك قبل يومين فقط من فتح الطريق الذي يربط بين الجانبين.
 
وقال المتحدث باسم قوات أمن الحدود الهندية نيراج شارما إن القنبلة التي زرعت على الطريق قرب بلدة باتان على مسافة نحو 25 كيلومترا شمال سرينغار أصابت سبعة من عمال الطرق، مشيرا إلى أن قوات الشرطة طوقت المنطقة على الفور لبدء عمليات التحري.
 
ويأتي الحادث الذي يعتقد أن المقاتلين الكشميريين يقفون وراءه بعد أقل من ساعة من إبطال مفعول لغمين على بعد بضعة كيلومترات من الطريق الجبلي نفسه في القسم الخاضع للهند من كشمير، مما دفع قوات الأمن إلى تكثيف الدوريات في الوقت الذي وجه فيه المقاتلون تحذيرا جديدا من استخدام خدمة الحافلات.
 
وتعد خدمة حافلات الركاب المقرر أن تبدأ يوم الخميس أقوى مؤشر على التقدم في عملية السلام التي تتحرك ببطء بين الهند وباكستان اللتين خاضتا حربين من أجل كشمير في النصف الأخير من القرن الماضي.
 
إلا أن الناشطين الذين يحاربون الحكم الهندي في الأراضي المتنازع عليها هددوا مرارا بالقضاء على الخدمة الجديدة وقتل الركاب قائلين إن هذا الخط يخدم أهداف الهند في الاحتفاظ بكشمير.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة