لبنان يتعادل مع كوريا الشمالية بتصفيات أمم آسيا   
الثلاثاء 1424/9/10 هـ - الموافق 4/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اللبناني محمد قصاص بين اثنين من لاعبي كوريا الشمالية (الفرنسية)

فرط المنتخب اللبناني لكرة القدم في نقطتين ثمينتين وتعادل في ملعبه مع منتخب كوريا الشمالية 1-1 ليتراجع خطوة على طريق المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل في المجموعة الرابعة لتصفيات كأس الأمم الآسيوية.

ورغم فوزه في مباراة الذهاب التي استضافتها بيونغ يانغ في 4 سبتمبر/ أيلول الماضي فقد فشل منتخب لبنان في تحقيق إنجاز أسهل على ملعبه ووسط عشرين ألفا من جماهيره وهو ما يصعب مهمته في التأهل للنهائيات التي تستضيفها الصين في العام القادم.

استهل المنتخب اللبناني اللقاء بهجوم مكثف أملا في تسجيل هدف مبكر، لكنه وجد صعوبة واضحة في اختراق دفاع منتخب كوريا الذي اعتمد على الهجمات المرتدة ليفرض التعادل السلبي نفسه حتى نهاية الشوط الأول.

الشوط الثاني
وكسابقه شهد الشوط الثاني بداية هجومية من أصحاب الملعب أثمرت هدفا للمدافع خالد حمية في الدقيقة 57 إثر تسديدة بعيدة المدى.

لكن الرد الكوري على الهدف جاء سريعا حيث حقق كيم ميونغ تشول التعادل لفريقه بعد دقيقتين فقط وبكرة أرضية فشل الحارس اللبناني زياد الصمد في التصدي لها.

وشهدت الدقائق الأخيرة ضغطا لبنانيا مكثفا أملا في خطف الفوز، في مقابل هجمات مرتدة كورية لكن النتيجة ظلت على حالها لينتهي اللقاء بتعادل رفع رصيد لبنان إلى أربع نقاط من ثلاث مباريات ليحتل المركز الثالث بعد إيران والأردن فيما تتذيل كوريا الشمالية المجموعة بنقطة واحدة.

سباق على الكرة بين اللبناني بدوي فرح والكوري هانغغ يونغ جو (الفرنسية)

وباتت مهمة المنتخب اللبناني صعبة لبلوغ النهائيات خصوصا وأنه سيخوض ثلاث مواجهات قوية منها اثنتان مع إيران ذهابا وإيابا وثالثة مع الأردن في بيروت.

جدير بالذكر أن لقاء المنتخبين اللبناني والكوري الشمالي كان مقررا في 27 سبتمبر/ أيلول الماضي لكنه تأجل بعدما تعذر وصول المنتخب الكوري إلى بيروت بسبب حادث سير تعرض له لاعبوه في مطار العاصمة بيونغ يانغ.

ترتيب فرق المجموعة الرابعة:

الفريق

لعب

نقاط

إيران

3

6

الأردن

3

6

لبنان

3

4

كوريا الشمالية

3

1

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة