تراجع جديد لشعبية ساركوزي في فرنسا   
الخميس 1429/1/10 هـ - الموافق 17/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:55 (مكة المكرمة)، 10:55 (غرينتش)
نسبة المعارضين أصبحت مساوية لنسبة مؤيدي نيكولا ساركوزي (الفرنسية)
كشف استطلاع جديد للرأي في فرنسا عن تراجع جديد لشعبية الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مقداره ست نقاط في شهر واحد.

وأظهر الاستطلاع الذي أجراه معهد إيبسوس ومجلة لوبوان، ونشرت نتائجه مساء الأربعاء أن نسبة الفرنسيين المعارضين لأداء ساركوزي أصبحت مساوية للمؤيدين له.
 
وكانت نسبة مؤيدي ساركوزي تبلغ 58% في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
 
وتؤكد هذه النتائج استطلاعا آخر نشر الثلاثاء وأشار إلى أن معارضي عمل ساركوزي أصبحوا أكثر من مؤيديه (48% مقابل 45%) للمرة الأولى منذ توليه الرئاسة في فرنسا.
 
وسعى المقربون من الرئيس الفرنسي الأربعاء إلى التقليل من أهمية تراجع شعبيته، مؤكدين أن عدد مؤيديه سيرتفع مجددا عندما تبدأ نتائج الإصلاحات التي يقوم بها في الظهور.
 
وقال المتحدث باسم الحكومة لوران فوكيه "نحن في مرحلة حساسة سياسيا  بدأت فيها الإصلاحات وطلبنا بذل جهود، لكن النتائج لم تظهر بكاملها بعد".
 
وكان نواب يمينيون عبروا مؤخرا عن أملهم في ألا تؤثر العلاقة بين ساركوزي وعارضة الأزياء السابقة كارلا بروني سلبا على الرأي العام.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة