زينة برهوم.. جسر يربط العرب بالأوبرا   
الاثنين 1436/4/12 هـ - الموافق 2/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 15:52 (مكة المكرمة)، 12:52 (غرينتش)

تشكل الفنانة الأردنية زينة برهوم جسرا يربط العالم العربي بالفن الأوبرالي، إذ تشكل اللغة العربية واحدة من اللغات التي أدت بها أغنيات أوبرالية ضمن ألبومها الفني الأول.

وتقول برهوم إنها بدأت الغناء وهي في سن الثانية عشرة بكورال المدرسة، واكتشف مدرس الموسيقى قدراتها الصوتية وما يمكن أن تصل إليه موهبتها.

ولما وصلت سن السادسة عشرة ازداد حبها للموسيقى والأوبرا بشكل أكبر، وركزت على تنمية قدراتها الصوتية التي تتميز بكونها من طبقة السوبرانو، وهي تصنف ضمن الطبقات العالية في الفن الأوبرالي.

وشاركت الفنانة الأردنية في حفلات غنائية أوبرالية في مناطق كثيرة في العالم، إذ سبق لها أن غنّت في قصر كانزينغتون بالاس بإنجلترا وكذا بإيطاليا أيضا حيث واصلت دراستها، واشتركت في مهرجانات كثيرة بينها مهرجان بيت الدين بلبنان ومهرجان جرش بالأردن.

وأصدرت ألبومها الأول الذي يحمل عنوان "القنطرة"، وتغني فيه بأكثر من لغة منها اليونانية والإسبانية والإيطالية والفرنسية والعربية.

ولدى زينة برهوم هوايات كثيرة أبرزها الرسم والتصميم، وهي تقول "أشعر أن الفنون مهما اختلفت فهي تتقارب وهناك تناغم كبير بينها، وأنا أستمد إلهامي الغنائي من الرسم كما أستمد إلهامي في الرسم من الغناء".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة