واشنطن وسول تبحثان عقد السداسية   
الأربعاء 1432/1/30 هـ - الموافق 5/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 14:53 (مكة المكرمة)، 11:53 (غرينتش)
بوسوورث (يمين) أثناء لقاء سابق مع مسؤولين نوويين من كوريا الجنوبية (الفرنسية)

قالت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب) إن لقاء أميركيا كوريا جنوبيا في سول، بحث سبل استئناف المفاوضات السداسية حول الملف النووي لكوريا الشمالية.
وأضاف المصدر أن المبعوث الأميركي الخاص لشؤون كوريا الشمالية ستيفن بوسوورث التقى في هذا الإطار كلا من وزير الخارجية الكوري الجنوبي كيم سونغ هوان ورئيس الوفد الكوري الجنوبي للمفاوضات وي سونغ لاك.
من جهتها قالت مصادر حكومية إن الجانبين اتفقا على أن الحوار بين الكوريتين يعتبر الأرضية الملائمة لاستئناف المحادثات حول الملف النووي لكوريا الشمالية والتي تشارك فيها -إضافة إلى الكوريتين- روسيا والولايات المتحدة واليابان والصين.

وكان مكتب الرئاسة الكورية الجنوبية قد طالب بيونغ يانغ بخطوات عملية تظهر رغبتها في نزع التسلح النووي وتحقيق السلام في شبه الجزيرة الكورية لاستئناف المحادثات السداسية.

وقال مسؤول بمكتب الرئاسة الكوري الجنوبي إن أي مباحثات لن يكون لها أي جدوى إذا لم تكن لدى كوريا الشمالية الإرادة لنزع الأسلحة النووية.

من جانبه دعا بوسوورث -الذي يزور الصين واليابان- إلى "مفاوضات جادة" تكون محور أي إستراتيجية للتعامل مع كوريا الشمالية.

يذكر أن المفاوضات السداسية حول البرنامج النووي لكوريا الشمالية تشهد تعثرا كبيرا منذ فترة طويلة، زادته حدة التوتر الأخير بين الكوريتين بسبب هجوم من مدفعية كوريا الشمالية على جزيرة حدودية أدى إلى مقتل أربعة أشخاص, وردت كوريا الجنوبية بعدة مناورات عسكرية على الحدود.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة