اتفاق على وقف إطلاق النار شرق أوكرانيا   
الأربعاء 1435/11/10 هـ - الموافق 3/9/2014 م (آخر تحديث) الساعة 13:58 (مكة المكرمة)، 10:58 (غرينتش)

اتفق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأوكراني بيترو بوروشينكو على وقف إطلاق نار دائم شرق أوكرانيا، وذلك وفقا لما أعلنت عنه الرئاسة الأوكرانية اليوم الأربعاء بعد مكالمة هاتفية بين الرئيسين.

وجاء في بيان الرئاسة أن بوروشينكو بحث مع بوتين في وقف إطلاق نار تام، واتفقا على تنفيذه في دونباس حوض المناجم شرق أوكرانيا الذي يضم منطقتي دونيتسك ولوغانسك اللتين تشهدان معارك عنيفة.

وقال البيان الرئاسي إنه جرى التوصل لتفاهم مشترك بشأن الخطوات التي "ستمكننا من إحلال السلام".

وكان وزير الدفاع الأوكراني فاليري غيليتاي حذر الأيام الأخيرة من نشوب "حرب كبيرة" بين أوكرانيا وروسيا من شأنها أن توقع "عشرات آلاف القتلى".

بدورها، نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول دبلوماسي كبير في كييف -طلب عدم كشف هويته- قوله "نحن ببساطة بحاجة لاستراحة".

وأكد ذلك المسؤول أن الرئاسة الأوكرانية لا تنوي تجميد النزاع، لأن ذلك "يعني تدمير البلاد، وبوروشينكو مدرك لذلك". وتابع "لا يمكن الوثوق بالروس لكن لا يسعنا إلا أن نحاول التفاهم معهم".

ويأتي الإعلان عن وقف النار عشية قمة حلف الأطلسي التي من المقرر أن يلتقي الرئيس الأوكراني -على هامشها- نظيره الأميركي باراك أوباما قبل أن يزور هو واشنطن يوم 18 سبتمبر/ أيلول الجاري.

وتعد منطقة دونباس الناطقة بالروسية مقر معظم الصناعات الثقيلة في أوكرانيا، وتمثل نحو 18% من الناتج الاقتصادي للبلاد.

واندلعت الأزمة شرق أوكرانيا بعد أن أطاح البرلمان بالرئيس الموالي لموسكو فيكتور يانوكوفيتش في فبراير/شباط الماضي، وقامت موسكو بحشد القوات على الحدود الشرقية لأوكرانيا، كما انضمت شبه جزيرة القرم الأوكرانية إلى روسيا بموجب استفتاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة