تجريس مرتكبي الجرائم الجنسية في كوريا الجنوبية   
الخميس 1422/6/11 هـ - الموافق 30/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نفذت كوريا الجنوبية اليوم خطة مثيرة للجدل لنشر أسماء المدانين في جرائم جنسية على موقع حكومي على شبكة الإنترنت. وأدى ذلك إلى إقبال شديد على الموقع في هذا البلد الذي يعد أكثر الدول استخداما للإنترنت.

وعرضت لجنة حماية الشباب أسماء وأعمار ومهن وعناوين 169 شخصا أدينوا في جرائم تشمل الاغتصاب وممارسة الجنس مع الأحداث في خطوة أيدتها المنظمات النسائية واستهجنها خبراء حقوق الإنسان. وكان مكتب رئيس الوزراء أعلن خطة القائمة في أبريل/ نيسان الماضي مما أثار مناقشات ساخنة في غرف المناقشات على الإنترنت.

وكشف كيم سون يي رئيس اللجنة النقاب عن القائمة في مؤتمر صحفي في سول اليوم وقال إن النشر سيساعد على الحد من الاعتداءات الجنسية على الأحداث. وقال كيم للصحفيين إن القائمة ستظل على الموقع لمدة ستة أشهر وستعرض أيضا لمدة شهر في المكتب المركزي للحكومة في سول وفي مكاتب في 16 مدينة أخرى.

ووفقا للجنة فإن 38.5% من الأشخاص المدرجين في القائمة التي تضم 169 شخصا أدينوا بالاغتصاب، و28% بالعنف الجنسي، و16% بممارسة الجنس مع الأحداث. وقالت اللجنة إن 77% من ضحايا الاعتداءات الجنسية تقل أعمارهم عن 13 عاما.

وفي الوقت الذي أيد فيه مناهضو البغاء هذه الخطوة اتهم نشطاء حقوق الإنسان اللجنة بمعاقبة الناس مرتين على جريمة واحدة. وحذر معلقون من أن الخجل العام سيعزل الأشخاص الذين تشملهم القائمة عن المجتمع وسيشجع على الانتحار. وأظهرت دراسة صدرت هذا الأسبوع أن الكوريين الجنوبيين هم أكثر مستخدمي الإنترنت في العالم حيث بلغ متوسط استخدامهم للشبكة في شهر يوليو/ تموز الماضي 19 ساعة و20 دقيقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة