آل غور أستاذا للصحافة بجامعة كولومبيا   
الخميس 1421/11/2 هـ - الموافق 25/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

آل غور
قبل نائب الرئيس الأميركي السابق آل غور عرضا للعمل أستاذا للصحافة بجامعة كولومبيا في نيويورك. وأوضح أحد مساعديه أن غور الذي سبق له أن عمل صحفي تحقيقات في تينيسي عام 1967 قبيل انتخابه لعضوية مجلس النواب، سيلقي محاضرة أسبوعية بمدرسة الصحافة الشهيرة بالجامعة.

وأوضح أحد مسؤولي الجامعة أن غور وافق على العمل في الجامعة لفترة محدودة، وأضاف أنه سيدرّس ما بين ست إلى ثماني محاضرات في النصف الثاني من السنة الدراسية الحالية. وستتركز محاضراته حول التغطية الصحفية على المستوى الأميركي المحلي.

وعمل غور مراسلا صحفيا لإحدى صحف مدينة ناشفيل في ولاية تينيسي قبل دخوله المعترك السياسي على خطى والده.

وكان غور صرح قبل الانتخابات الرئاسية الأميركية أنه ربما يعود إلى امتهان الكتابة إذا ما خسر السباق الانتخابي. وأصدر غور من قبل كتابا اعتبر من أكثر الكتب مبيعا بعنوان EARTH IN THE BALANCE.

ومن جهة ثانية أعلن بعض قادة الحزب الديمقراطي أن غور سيكون المرشح الأول للحزب في انتخابات عام 2004 إذا قرر خوضها، حيث سيكون آنذاك قد بلغ السادسة والخمسين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة