مقتل ستة وإصابة 23 بانفجار حافلة في كشمير   
الثلاثاء 1428/7/16 هـ - الموافق 31/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 8:29 (مكة المكرمة)، 5:29 (غرينتش)

لم تتضح أسباب الحادث ولم تتبنّه أي جماعة(رويترز-أرشيف)
قتل ستة أشخاص وأصيب 23 آخرون في انفجار حافلة سياحية في سريناغار عاصمة الشطر الذي تسيطر عليه الهند من إقليم كشمير المضطرب.

وقالت السلطات إن الانفجار وقع بالقرب من منطقة شاليمار غادرن في سريناغار أثناء عودة الحافلة من ولاية غوجارات الهندية الغربية.

وذكرت أنه لم يتم بعد تحديد هوية السائحين لكنها أشارت إلى أن أربعة من القتلى وجميع المصابين مسلمون من ولاية غوجارات.

ولم تعرف بعد أسباب الحادث وما زالت السلطات تحقق فيما إن كان حادثا عرضيا أو هجوما للمقاتلين الكشميريين، كما لم تتبنّ أي جماعة المسؤولية عنه.

ويأتي الانفجار بعد يوم من تصريح لوزير الدفاع الهندي أشاد فيه بالتحسن السريع للوضع الأمني في كشمير.

وقتل هذا العام شخص وأصيب 25 آخرون في هجومين على حجاج كانوا يقصدون معبدا في كهف هندوسي في الهمالايا.

وكان العام الماضي شهد مقتل 15 سائحا هنديا على الأقل وإصابة أكثر من 70 في هجمات بالقنابل على وسائل نقل يشتبه في أن المقاتلين نفذوها.

وبحسب تقديرات حكومية، قضى أكثر من 42 ألفا في كشمير منذ اندلاع القتال ضد الحكم الهندي عام 1989 بينهم 13 ألفا من المدنيين، فيما تقول منظمات حقوقية إن العدد بلغ 60 ألفا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة