مقتل 8 جنود أتراك بهجوم لمسلحين أكراد   
الثلاثاء 1433/7/30 هـ - الموافق 19/6/2012 م (آخر تحديث) الساعة 11:32 (مكة المكرمة)، 8:32 (غرينتش)
إجلاء جندي مصاب بمحافظة هاكاري بجنوب شرق تركيا (رويترز-أرشيف)
لقي ثمانية جنود أتراك على الأقل مصرعهم وأصيب 16 آخرون بجروح بهجوم شنه مسلحون من حزب العمال الكردستاني في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء على موقع عسكري في أقصى جنوب شرق تركيا، فيما قتل عشرة مسلحين بهجوم للقوات التركية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر أمنية محلية –لم تسمها- تأكيدها أن حصيلة الهجوم مرشحة للارتفاع، وأشارت إلى أن المسلحين تسللوا –على الأرجح- من قواعد في شمال العراق واستهدفوا مركزا عسكريا في بسيلتاس في منطقة يوكسيكوفا على الحدود مع العراق وإيران. وأوردت شبكة أن تي في الإخبارية أن قوات برية تطارد المهاجمين بدعم من مروحيات قتالية، حيث قتل عشرة مسلحين.

وتشهد هذه المنطقة الجبلية الوعرة في محافظة هاكاري التركية معارك عنيفة بين قوات الأمن والمسلحين الأكراد الذين يصعدون هجماتهم على الأراضي التركية مع حلول فصل الصيف. ويرد الطيران التركي على هذه الهجمات عادة بقصف مواقع حزب العمال الكردستاني في العراق.

ودفع هجوم قام به مسلحون في المنطقة في نوفمبر/ تشرين الثاني 2007 وأوقع 12 جنديا تركيا، السلطات التركية إلى تنفيذ هجمات استمرت ثمانية أيام واستهدفت معاقل المسلحين في شمال العراق.

ويأتي هجوم اليوم في وقت تسعى فيه حكومة حزب العدالة والتنمية بقيادة رجب طيب أردوغان إلى تحقيق مصالحة مع الأقلية الكردية عبر منحها مزيدا من الحقوق الثقافية، وأعلن أردوغان مؤخرا عن إدراج بعض المقررات لتدريس اللغة الكردية في المدارس بعد أن سُمح في وقت سابق ببث برامج في التلفزيون بهذه اللغة.

ويخوض حزب العمال الكردستاني -الذي تعتبره تركيا وعدد من الدول "منظمة إرهابية"- نزاعا مسلحا تسبب في مقتل عشرات الآلاف منذ سنة 1984، ويقضي زعيمه عبد الله أوجلان منذ 1999 عقوبة بالسجن مدى الحياة في أحد السجون التركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة