انتخابات إقليمية في روسيا   
الأحد 1430/10/22 هـ - الموافق 11/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 11:11 (مكة المكرمة)، 8:11 (غرينتش)

حزب روسيا الموحدة الحاكم انفرد بالملصقات في شوارع العاصمة (رويترز) 

يتوجه نحو ثلاثين مليون ناخب روسي اليوم الأحد إلى مراكز الاقتراع في انتخابات بلدية وإقليمية، تقول المعارضة إنها تشهد تلاعبا.

وتجرى تلك الانتخابات بـ76 من مناطق روسيا البالغ عددها 83، لكن المعارضة تعتبر أن انتخابات مجلس موسكو -الذي يسيطر على ميزانية المدينة البالغ قيمتها 40 مليار دولار- تشهد إعدادا غير مسبوق للتلاعب.

وتقول أحزاب المعارضة المؤيدة للغرب إنه تم رفض تسجيل أغلب مرشحيها لمقاعد مجلس موسكو بحجة أن التوقيعات اللازمة للتسجيل غير صحيحة.

وجرى التسجيل لحزب ليبرالي معارض واحد فقط هو "يابلوكو الحر" لكن استطلاعا للرأي أشار إلى أنه لن يحصل على الحد الأدنى البالغ 7%، وسيخسر كل مقاعده.

وبحسب زعيم الحزب سيرجي ميتروخين، فإن السلطات منعت الوصول للإعلام والإعلانات بالشوارع، وقال "ليس لدينا انتخابات، لدينا معركة دون قواعد".

وبينما سجلت ستة أحزاب لخوض انتخابات اليوم، فإن الملصقات الوحيدة بالمدينة للحزب الحاكم "روسيا المتحدة"، وقالت منظمة جولوس المستقلة لمراقبة الانتخابات إن لديها تقارير بأن السلطات في موسكو تضغط على العمال للتصويت لزيادة نسبة الإقبال.

وبحسب رئيسة المنظمة ليليا شيبانوفا فإن "التنافس السياسي معدوم من الناحية العملية" في هذه الانتخابات.

وكان الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف قد تعهد بكسر شبه الاحتكار للحزب الحاكم للنظام السياسي، وقال في أغسطس/ آب الماضي "إن عصورا جديدة من الديمقراطية ستبدأ" وهو التزام تؤكد المعارضة أن السلطات لم تف به.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة