جنرال أرجنتيني سابق يستبعد وقوع انقلاب عسكري   
السبت 1422/10/28 هـ - الموافق 12/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رئيس الأرجنتين الأسبق كارلوس منعم (يسار) وبجانبه قائد الجيش السابق مارتن بلازا (أرشيف)
استبعد جنرال سابق في الجيش الأرجنتيني وقوع انقلاب عسكري في البلاد على غرار ما حدث عام 1976 عندما تولى الجيش الحكم حتى عام 1983، وذلك رغم المصاعب الاقتصادية الحالية التي أدت إلى تناوب ثلاثة رؤساء على منصب الرئاسة خلال أيام قليلة.

وأضاف الجنرال مارتن بلازا الذي تولى قيادة القوات المسلحة الأرجنتينية إبان حكم الرئيس الأسبق كارلوس منعم أن الوضع الاقتصادي أسوأ مما كان عليه فترة الحرب. وأشار بلازا إلى أن القوات المسلحة لم تعد منخرطة في السياسة معتبرا أن ذلك تقدم بارز في مسيرة البلاد السياسية.

وقال الجنرال بلازا إن أكبر دليل على تراجع حماس الجيش إزاء السياسة عدم تدخله في الأحداث التي وقعت يوم العشرين من الشهر الماضي عندما أدت المظاهرات الشعبية العارمة إلى استقالة الرئيس فيرناندو دي لاروا. وأضاف أن هذه هي المرة الأولى التي تذهب فيها حكومة أرجنتينية دون تدخل من الجيش.

واتهم الجنرال السابق من سماهم بالسفاحين بمحاولة سرقة مستقبل الأرجنتين مطالبا بضرورة تقديمهم إلى المحاكمة. وأشار الجنرال بلازا إلى وزير الاقتصاد السابق دومنغو كافالو الذي لعب دورا رئيسيا في مبيعات السلاح غير المشروعة للإكوادور وكرواتيا. وكان الجنرال بلازا نفسه قد أمضى ستة أشهر في السجن لدوره في فضيحة الأسلحة التي اتهم الرئيس الأسبق كارلوس منعم بالتورط فيها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة