نمور التاميل يرفضون عرضا حكوميا لاستئناف عملية السلام   
الجمعة 29/3/1424 هـ - الموافق 30/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رئيس وفد تفاوض نمور التاميل (يمين) مع نظيره الحكومي خلال جولة محادثات سابقة ( رويترز)
أعلنت حركة نمور التاميل في سريلانكا اليوم رفضها لاقتراح حكومي لاستئناف عملية السلام المتعثرة، وقالت إنها لا تناسب القيام بأعمال إنسانية في مناطق التاميل التي تعاني من حرب مستمرة منذ عقدين.

وانتقدت الحركة في بيان لها الحكومة لرفضها مقترحات الحركة بتشكيل بنية إدارية مؤقتة لإنهاء الجمود في عملية السلام، بعد أن انسحبت من محادثات السلام في 21 أبريل/ نيسان.

وأضاف البيان أن "قيادة حركة نمور تحرير إيلام تاميل رفضت المقترحات الجديدة التي قدمتها الحكومة السريلانكية وتنص على هيكل تنمية لإعادة تأهيل وتنمية المناطق الشمالية الشرقية".

وكانت رئيسة سريلانكا شاندريكا كماراتونغا قد رفضت السبت الماضي اقتراحا تقدم به نمور التاميل يدعو إلى تشكيل إدارة مؤقتة لتنشيط جهود السلام المتعثرة، وقالت إن الحكومة لا تتعامل بطريقة صحيحة مع المتمردين.

وقد تعثرت جهود السلام الهادفة إلى إنهاء عقدين من الصراع بعدما أعلن التاميل الشهر الماضي تعليق المحادثات مع الحكومة، وقالوا إنهم لن يحضروا مؤتمرا للدول المانحة في يونيو/ حزيران المقبل لإعادة بناء الجزيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة