علي زيدان: علاقات ليبيا ومصر أبدية   
السبت 1/4/1435 هـ - الموافق 1/2/2014 م (آخر تحديث) الساعة 5:14 (مكة المكرمة)، 2:14 (غرينتش)
علي زيدان توجه إلى القاهرة بعد انتهاء أزمة اختطاف دبلوماسيين مصريين في ليبيا (غيتي)

أكد رئيس الوزراء الليبي علي زيدان أمس الجمعة أثناء زيارته للقاهرة أن العلاقة بين بلاده ومصر أبدية. وجاءت تلك الزيارة بعد أقل من أسبوع من انتهاء أزمة اختطاف دبلوماسيين مصريين في ليبيا ردا على اعتقال مصر رئيس غرفة عمليات ثوار ليبيا.

وقال زيدان الذي وصل للقاهرة مساء الخميس لإجراء محادثات مع كبار المسؤولين المصريين إن زيارته الحالية للقاهرة تأتي للتأكيد على أن اختطاف الدبلوماسيين المصريين في ليبيا أخيرا لن يؤثر على علاقات البلدين.

وبدأ زيدان زيارته لمصر في أعقاب أزمة نشبت مؤخرا بين القاهرة وطرابلس بعد اعتقال السلطات المصرية رئيس غرفة عمليات ثوار ليبيا شعبان هدية (أبو عبيدة الليبي) أثناء وجوده في الإسكندرية.

وكان مسلحون قد خطفوا السبت 25 يناير/كانون الثاني الجاري دبلوماسيا مصريا، ثم أربعة من أعضاء البعثة الدبلوماسية المصرية من منازلهم في العاصمة الليبية طرابلس بينهم الملحق الثقافي، وأمهلوا السلطات المصرية 24 ساعة للإفراج عن هدية.

وبعد خطف الدبلوماسيين الخمسة, أجلت مصر سفيرها ودبلوماسيين آخرين وعائلاتهم إلى القاهرة, في حين أخليت سفارة مصر بطرابلس وقنصليتها في بنغازي من العاملين فيهما, في إجراء وصف بالاحترازي.

وانتهت الأزمة بعد مفاوضات بين الجانبين بإطلاق جميع الدبلوماسيين المصريين الخمسة المختطفين وتسليمهم للداخلية الليبية، وإفراج السلطات المصرية في المقابل عن شعبان هدية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة