جولة لمسؤول إيراني بالخليج لبحث أزمة العراق   
الثلاثاء 1435/9/12 هـ - الموافق 8/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 17:40 (مكة المكرمة)، 14:40 (غرينتش)

بدأ حسين أمير عبد اللهيان -مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية- جولة خليجية يزور فيها الكويت وعمان والإمارات للتشاور مع كبار المسؤولين بهذه البلدان بشأن التطورات في المنطقة.

وتزامنت جولة المسؤول الإيراني مع تقرير لمعهد "ستراتفور" الأميركي -المعروف بقربه من الاستخبارات الأميركية- عن شائعة تدور في بغداد عن انقلاب قد ينفذ إذا فشل تشكيل حكومة جديدة.

وأوضح التقرير أن الانقلاب المتوقع سيقوده مسؤولون رفيعون في الجيش العراقي, وأنه من المفترض أن يعلن عنه "كخطة طوارئ لمواجهة الانهيار الكامل" في البلاد.

وأشار تقرير ستراتفور إلى أنّ الأجواء العامة في العراق تريد رحيل رئيس الوزراء نوري المالكي نظراً إلى أنّ سياساته حرضت السنة على الانتفاض، ويتحدث التقرير عن أنّ الانقلاب المفترض قد يحظى بدعم من الأميركيين والإيرانيين معا.

يشار إلى أن العراق يشهد منذ أسابيع مواجهات بين مسلحين من أبناء العشائر ومعهم عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية من جهة والقوات الحكومية المدعومة من مليشيات ومتطوعين من جهة أخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة