تعليق محادثات كمبالا ومتمردي جيش الرب أسبوعا   
الاثنين 1427/6/28 هـ - الموافق 24/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 23:07 (مكة المكرمة)، 20:07 (غرينتش)

المفاوضات تجري منذ 14 يوليو/تموز بجوبا لإنهاء سنوات من الحرب (الفرنسية)
أعلنت مصادر رسمية أن محادثات السلام بين الحكومة الأوغندية وجيش الرب للمقاومة والتي تجري في جوبا عاصمة جنوب السودان لإنهاء عشرين عاما من الحرب الأهلية شمالي البلاد، علقت حتى 31 يوليو/تموز لإجراء "مشاورات".

وقال المتحدث باسم جيش الرب أوبونيو أولويني "إن المندوبين قرروا تعليق المحادثات أسبوعا لأن ثمة مشاورات ينبغي إجراؤها" موضحا أن رياك مشار نائب رئيس الحكومة الإقليمية لجنوب السودان الوسيط بالمحادثات سيلتقي أيضا زعيم المتمردين جوزيف كوني.

من جانبه ذكر المتحدث باسم الوفد الحكومي بادي انكوندا أن تعليق المحادثات لمدة أسبوع ضروري "حتى يعود الوفدان إلى رؤسائهما".

وأوضح الوفد الحكومي أن المحادثات تحرز نجاحا، لكن مسؤولا بالوساطة طلب عدم الكشف عن هويته قال إنه "لا يمكن التحدث عن تقدم بالمفاوضات".

ومعروف عن جيش الرب للمقاومة الذي يريد إقامة نظام قوامه الوصايا العشر للكتاب المقدس، بالفظائع التي يرتكبها ضد المدنيين ولا سيما الأطفال. وقد أصدرت محكمة الجزاء الدولية مذكرة توقيف ضد زعيمه جوزيف كوني وأربعة من مساعديه بتهمة ارتكاب جرائم حرب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة