دعوات لمظاهرات طلابية ضد الانقلاب بمصر   
الاثنين 1434/12/23 هـ - الموافق 28/10/2013 م (آخر تحديث) الساعة 14:09 (مكة المكرمة)، 11:09 (غرينتش)

انتشرت في مصر دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي لتنظيم مظاهرات مشتركة لطلاب جامعات الأزهر والقاهرة وعين شمس اليوم الاثنين، في حين قُتل ثلاثة رجال شرطة بمدينة المنصورة في دلتا النيل، وسط تواصل الحملة الأمنية في محافظة شمال سيناء.

وكان طلاب جامعة القاهرة قد نظموا أمس مظاهرة مناهِضة للانقلاب في حرم الجامعة ومحيطها.
وندد المتظاهرون بالانقلاب العسكري والأوضاع التي آلت إليها مصر بعد الثالث من يوليو/ تموز تاريخ الانقلاب العسكري.

كما طالبوا بعودة الشرعية وإطلاق سراح زملائهم المعتقلين ومحاسبة كل من تسبب في سقوط قتلى من المتظاهرين خلال مجزرتي رابعة والنهضة وأحداث رمسيس.

وتميزت مظاهرات جامعة القاهرة بخروج الطلاب في مسيرة خارج الحرم الجامعي، كما نظمت حركات وائتلافات طلابية من توجهات مختلفة مسيرة ومظاهرة في جامعة عين شمس تطالب بالحرية لكافة المعتقلين من الطلاب.

ويأتي تواصل الحراك الطلابي الرافض للانقلاب بمصر في حين دعا التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب إلى الظاهر الثلاثاء المقبل تحت شعار "مليونية صمود واستقلال القضاء"، في إطار ما سماه "أسبوع الصمود" دفاعا عمن وصفهم بقضاة مصر الشرفاء ودفاعا عن "شرف القضاء واستقلاله".

مصر تشهد منذ مدة مظاهرات ليلية منددة بالانقلاب (الجزيرة)

مظاهرات ومسيرات
وتشهد مختلف الجامعات المصرية مظاهرات ومسيرات كبيرة منذ بدء العام الدراسي، خاصة جامعة الأزهر التي شهدت مظاهرات رافضة للانقلاب طالب المشاركون فيها بإقالة شيخ الأزهر أحمد الطيب ورئيس الجامعة أسامة العبد، مبررين مطلبهم بعجزهما عن حماية الحرم الجامعي واستعانتهما بالأمن لقمع الحراك الطلابي السلمي، حسب تعبيرهم.

في هذه الأثناء شهدت الإسكندرية ست مسيرات ليلية بمناطق عدة في أنحاء المدينة، ودعا المشاركون فيها إلى الاحتشاد في الميادين يوم الرابع من نوفمبر القادم تزامنا مع الجلسة الأولى لمحاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي.

وانتقد المتظاهرون ما سموه فشل حكومة الانقلاب في إدارة شؤون البلاد، وارتفاع أسعار السلع التموينية، وانهيار الاقتصاد، وركود السياحة.

كما نظم التحالف الوطني لدعم الشرعية مسيرة ليلية في مدينة السويس احتجاجا على الانقلاب العسكري وما تبعه من إجراءات.

وخرجت المسيرة من ساحة "سيد الشهداء" وجابت مناطقَ الصباح وفيصل والحرفيين، وردد المشاركون فيها هتافات تطالب بإسقاط ما سموه حكم العسكر وأخرى تطالب بالقصاص لقتلى المجازر المتتالية منذ عزل الرئيس مرسي.

دمار في سيناء بعد العملية العسكرية للجيش المصري (الجزيرة)

تطورات أمنية
وفي سياق متعلق بالوضع الأمني، قّتل ثلاثة رجال شرطة فجر الاثنين بهجوم شنه مسلحون مجهولون عليهم بمدينة المنصورة في دلتا النيل، بحسب ما أفادت مصادر أمنية، لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقالت المصادر إنه "في الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين هاجم مسلحون مجهولون ملثمون قوات الأمن الموجودة بكمين جامعة المنصورة وقاموا بإطلاق النار عليهم"، مضيفة أن ثلاثة من رجال الشرطة قتلوا بهذا الهجوم.

إلى ذلك داهمت قوات من الجيش والشرطة قرى جنوب رفح والشيخ زويد والعريش تحت غطاء مكثف من  طائرات الأباتشي، في إطار الحملة الأمنية الكبرى المستمرة للشهر الثاني على التوالي في محافظة شمال سيناء.

وقال مصدر أمني مصري لوكالة الأنباء الألمانية اليوم الاثنين إن قوات الجيش تواصل الحملة الأمنية على عدة قرى في جنوب رفح والشيخ زويد لملاحقة من وصفهم بالعناصر التكفيرية وضبط المطلوبين.

وقد جرى اعتقال عدد من الأشخاص وعناصر مطلوبة وكذلك تدمير عشش ومنازل لمطلوبين وضبط أسلحة وذخائر وعبوات ناسفة ومواد تفجير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة