حماس تغيب عن اجتماع الوطني   
الأربعاء 1430/9/5 هـ - الموافق 26/8/2009 م (آخر تحديث) الساعة 15:59 (مكة المكرمة)، 12:59 (غرينتش)
الموت غيب عددا من أعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير (الأوروبية-أرشيف)

قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إنها لن تشارك في الاجتماع الطارئ للمجلس الوطني الفلسطيني الذي بدأ اليوم في رام الله ومن المتوقع أن يتم خلاله ملء شواغر لستة أعضاء من اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.
 
وقال المتحدث باسم حماس سامي أبو زهري والنائب عن حماس في المجلس التشريعي الفلسطيني عمر عبد الرازق إن الحركة لن تشارك في اجتماع المجلس الوطني الذي يستمر حتى الغد لأنه "فاقد للصلاحية ولأن الجلسة غير شرعية".
 
وكانت دعوات للمشاركة قد وجهت إلى أعضاء المجلس التشريعي بحكم كونهم أعضاءً في المجلس الوطني.
 
وعلمت الجزيرة أن المرشحين الستة المرجحين للفوز بالمناصب الشاغرة هم صائب عريقات وأحمد قريع عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وزياد أبو عمرو عن المستقلين وصالح رأفت عن حزب فدا وحنا عميرة عن حزب الشعب وأحمد مجدلاني عن جبهة النضال الشعبي.
 
وتم التوافق بشأن المرشحين الستة بين كافة الأطراف المعنية. يذكر أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس وجه كلمة أمام الاجتماع تناول فيها تطورات الأوضاع على الساحة السياسية الفلسطينية.
 
وجب استبدالهم
وكان رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون أشار في مؤتمر صحفي عقده الاثنين إلى قضية قانونية تحكم عمل اللجنة التنفيذية، وأن اللجنة إذا فقدت ثلث أعضائها وجب استبدالهم خلال شهر من فقدان العضو السادس وإلا فقدت شرعيتها، وهو ما حصل بعد وفاة الأمين العام لجبهة النضال سمير غوشة.
 
يشار إلى أن الموت غيب عددا من أعضاء اللجنة التنفيذية هم الرئيس السابق ياسر عرفات وفيصل الحسيني وسليمان النجاب وياسر عمرو وإميل جرجوعي وسمير غوشة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة