أبيرا يحرز ذهبية الماراثون في بطولة العالم لألعاب القوى   
السبت 1422/5/15 هـ - الموافق 4/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الفائزون الثلاثة بسباق الماراثون يحيون الجمهور من منصة التتويج

بات الإثيوبي جيزانيي أبيرا أول عداء في التاريخ يجمع ذهبيتي دورة أولمبية وبطولة العالم في الماراثون عندما انتزع المركز الأول في السباق البالغة مسافته 42.195 كلم ضمن بطولة العالم الثامنة لألعاب القوى في إدمونتون الكندية أمس مسجلا 2.12.42 ساعة.

وجاء ثانيا الكيني سيمون بيوت (2.12.43 ساعة) وثالثا الإيطالي ستيفانو بلديني بطل أوروبا (2.13.18 ساعة), في حين حل المغربي عبد القادر المواعزيز بطل ماراثون لندن هذا العام سادسا (2.15.14 ساعة).

أما الأميركي الجنسية المغربي الأصل خالد الغنوشي صاحب أفضل رقم عالمي، فقد اضطر إلى الانسحاب بعد نحو ساعة و25 دقيقة متأثرا بإصابة في ظهره عاودته في الأشهر الأخيرة، مع العلم بأنه كان بين الأوائل.

الإثيوبي أبيرا يجتاز خط النهاية بفارق ثانية واحدة عن الكيني سيمون بيوت
والميدالية الذهبية التي أحرزها أبيرا هي الأولى في بطولة العالم التي يشارك فيها نحو ثلاثة آلاف رياضي ورياضية سيتنافسون على 138 ميدالية من مختلف المعادن حتى الثاني عشر من أغسطس/ آب الحالي.

وخلف أبيرا الإسباني إبل إنطون الفائز في السباق في البطولتين السابقتين لكنه رفض الدفاع عن لقبه بسبب مشاكل مع الاتحاد الإسباني. واللقب هو العالمي الأول لإثيوبيا في الماراثون بعد برونزية كيبيدي بالشا عام 1983 في هلسنكي.

وشارك في السباق 103 عدائين بينهم ستة سبق لهم أن نزلوا تحت حاجز 2.07 ساعة.

وقال الفائز "الفوز باللقب الأولمبي ثم العالمي حلم يراود كل عداء وقد نجحت في تحقيقه.. إنه يوم رائع لإثيوبيا ولأفريقيا".


أبيرا:
الفوز باللقب الأولمبي ثم العالمي حلم يراود كل عداء، وقد نجحت في تحقيقه.. إنه يوم رائع لإثيوبيا ولأفريقيا
وأضاف "كنت واثقا من الفوز خصوصا في القسم الأخير من السباق على الرغم من الضغط الكيني، وكنت أشعر أن منافسي بيوت بدأ يتعب في نهايته, فاستغللت هذا الأمر لأحقق السرعة النهائية المطلوبة فكان الفوز حليفي".

ويعتبر سباق الماراثون شعبيا في إثيوبيا خصوصا منذ أن انتزع أبيبي بيكيلا أول ذهبية أولمبية لبلاده ولأفريقيا عندما حل في المركز الأول في أولمبياد روما عام 1960 علما بأنه خاض السباق حافي القدمين, ثم جاء بعده يوليوس إيفتر قبل أن يفرض أبيرا نفسه أولمبيا وعالميا.

يذكر أن العداء الإثيوبي الشهير هايله جبريسيلاسي حامل الرقمين القياسيين في سباقي خمسة آلاف وعشرة آلاف متر, سينتقل لخوض سباق الماراثون بعد انتهاء بطولة العالم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة