برلمان اليونان يمنح الثقة لحكومة تسيبراس   
الخميس 1436/12/24 هـ - الموافق 8/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 11:53 (مكة المكرمة)، 8:53 (غرينتش)

منح البرلمان اليوناني الثقة لحكومة رئيس الوزراء أليكسيس تسيبراس، مما يسمح له ببدء العمل على تنفيذ تدابير التقشف والإصلاحات التي تعهد بها لدائني البلاد لقاء الحصول على خطة إنقاذ مالي جديدة.

وحصلت الحكومة الائتلافية التي تضم حزب سيريزا اليساري بزعامة تسيبراس وحزب أنيل اليميني بزعامة بانوس كامينوس على ثقة 155 نائبا من أصل 300. 

وكان حزب سيريزا قد فاز بنسبة 35.47% من الأصوات في الانتخابات التي جرت في 20 سبتمبر/أيلول الماضي، وضمن 145 مقعدا في البرلمان. 

وأكد تسيبراس مجددا قبل تصويت البرلمان أن "هدفه الأول" هو الالتزام دون إبطاء بتعهداته تجاه الدائنين من أجل الحصول في نوفمبر/تشرين الثاني على ضوئهم الأخضر "لإنجاز إعادة رسملة المصارف بحلول نهاية السنة والشروع في المفاوضات حول تخفيف عبء الدين" عن البلاد. 

وأضاف أن الحكومة تمتلك برنامجا قويا من أجل خروج البلاد من الأزمة الاقتصادية التي تعيشها، وسيكون هذا المجلس تاريخيا في تخليصه اليونان منها، وفق تعبيره.

وتوقع تسيبراس أن تتمكن بلاده من معاودة اقتراض أموال من الأسواق "في مطلع 2017". 

وكان وزير المالية إقليدس تساكالوتوس -الذي احتفظ بحقيبته في الحكومة الجديدة- أقر الاثنين في بروكسل مع نظرائه من دول منطقة اليورو سلسلة التدابير التي يتحتم على أثينا اتخاذها بحلول منتصف أكتوبر/تشرين الأول حتى تتمكن من الحصول على ملياري يورو من خطة المساعدة الجديدة بقيمة 86 مليار يورو على ثلاث سنوات، حصلت عليها أثينا في الصيف، وهي الخطة الثالثة من نوعها منذ 2010.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة