شهيدان والاحتلال يدمر منزلا بنابلس   
الأحد 1425/10/2 هـ - الموافق 14/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:31 (مكة المكرمة)، 21:31 (غرينتش)
المقاومة الفلسطينية أطلقت عدة صواريخ على مستوطنات إسرائيلية بغزة (الفرنسية-أرشيف)
قال مراسل الجزيرة نت في قطاع غزة إن اثنين من الفلسطينيين استشهدا برصاص جنود الاحتلال فجر اليوم.
 
وأضاف المراسل أن الشهيدين الذين لم تعرف هويتهما حتى الآن كانا قد قتلا عندما اقتربا من منطقة محظورة في شرق مدينة غزة.
 
وادعت قوات الاحتلال أن الفلسطينيين كانا في طريقهما لتنفيذ عملية فدائية.
 
في هذه الأثناء تردد دوي انفجار قوي بمدينة غزة اليوم، وقال شهود عيان إن الانفجار الذي وقع في منطقة مفتوحة بالمدينة الساحلية لم يكن جراء غارة جوية إسرائيلية.
 
ونقلت مصادر عسكرية إسرائيلية عن مصادر فلسطينية لم تسمها أن الانفجار نجم عن محاولة المسلحين الفلسطينيين تصنيع عبوة ناسفة في منطقة خالية.
 
وقد سارعت سيارات الإسعاف والشرطة بالتوجه إلى المكان على الفور، ولكن لم ترد أي تقارير عن وقوع إصابات.
 
وفي تطور لاحق قال مراسل الجزيرة نت إن دبابتين إسرائيليتين أطلقتا قذيفتين على الأطراف الشرقية من حي الشجاعية بمدينة غزة.
 
وفي وقت مبكر من صباح اليوم سقطت عدة قذائف هاون على مستوطنة نفيه دكاليم في غزة أطلقتها المقاومة الفلسطينية المسلحة، وقال مصدر عسكري إسرائيلي إنها لم تسفر عن سقوط جرحى لكنها ألحقت دمارا بمنزل واحد على الأقل.
 

منزل دمرته قوات الاحتلال الإسرائيلي بقطاع غزة (الفرنسية)

وكانت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) أعلنت أنها أطلقت سبع قذائف هاون على موقع تل زعرب العسكري جنوب مخيم رفح جنوب القطاع.
 
وفي الضفة الغربية فجرت قوات الاحتلال بالديناميت منزلا بمدينة نابلس صباح اليوم. ويعود المنزل لوجدي جودة (27 عاما) المسؤول المحلي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الذي اعتقله الاحتلال بدعوى المشاركة في العديد من عمليات المقاومة.
 
من جهة أخرى اعتقلت إسرائيل نحو أربعين فلسطينيا في القسم الشرقي من نابلس صباح اليوم قبل أن تطلق سراحهم بعد التحقيق معهم. وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت ليلة الاثنين خمسة فلسطينيين في الضفة الغربية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة