رئيس بيلاروسيا يعزل رئيس الحكومة ووزيرين   
الخميس 1424/5/11 هـ - الموافق 10/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ألكسندر لوكاشينكو
نفذ الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو تهديداته المتكررة بالتخلص من وزرائه بسبب عدم قدرتهم على تحفيز النمو الاقتصادي وأقال اليوم رئيس الوزراء ونائبه ووزير الزراعة بسبب فشلهم في سداد الأجور المتأخرة للعاملين الزراعيين. وقام بتعيين ثلاثة وزراء جدد بدلاً من الوزراء المعزولين.

واتخذ الرئيس قراره هذا خلال جلسة طارئة للحكومة لمناقشة قضية الأجور المتأخرة، وقد برر لوكاشينكو الذي بنى شعبيته عبر تعهداته المستمرة بدفع الأجور المتأخرة للمدرسين والعمال الزراعيين قراره بـ "غياب الانضباط والتنظيم الأساسي في الحكومة ونقص الكفاءة".

ومن المعروف أن الرئيس البيلاروسي الموجود في سدة الحكم منذ العام 1994 يدير اقتصاد بلاده على النمط السوفياتي السابق ويتدخل بشكل شخصي في إدارة الشركات المحلية.

وعانت بيلاروسيا ذات العشرة ملايين نسمة من اضطرابات اقتصادية في السنوات الأخيرة بسبب عدم استجابة الرئيس للمطالب الغربية بإدخال إصلاحات اقتصادية وديمقراطية. وبلغ مجموع الاستثمارات الأجنبية في بيلاروسيا منذ العام 1991 ما يعادل 30 دولاراً للفرد الواحد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة