ماليزيا تعتقل 40 من مناهضي قانون الأمن الداخلي   
السبت 1422/8/10 هـ - الموافق 27/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اعتقلت الشرطة الماليزية أربعين شخصا على الأقل -بينهم صحفي سنغافوري ومصور تلفزيوني- في شمالي البلاد اليوم أثناء تظاهرة خرج فيها قرابة 300 شخص احتجاجا على قانون الأمن الداخلي الذي يسمح للسلطات الأمنية باعتقال الأشخاص لفترة غير محدودة.

فقد تجمع المتظاهرون ومعظمهم من حزبي كيديلان الوطني وحزب مسلمي ماليزيا قرب أحد السجون التي تعتقل فيه السلطات أفرادا من الأحزاب المعارضة بتهمة التخطيط للانقلاب ضد الحكومة.

وقد تدخلت الشرطة على الفور لفض التظاهرة واستخدمت الهري وخراطيم المياه لتفريق المتظاهرين. كما سمحت لعائلات بعض المعتقلين بتقديم التماس إلى الحكومة لإطلاق سراح المحتجزين.

يذكر أن السلطات الأمنية الماليزية اعتقلت عشرة مؤيدين لوزير المالية السابق أنور إبراهيم في أبريل/ نيسان الماضي وفق قانون الأمن الداخلي بتهمة التخطيط للإطاحة بالحكومة.

ويسمح قانون الأمن الداخلي للسلطات باعتقال الأشخاص لمدة 60 يوما يمكن تمديدها إلى عامين حسب رغبة الحكومة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة