الظواهري: العرب خانوا الفلسطينيين في أنابوليس   
السبت 1428/12/5 هـ - الموافق 15/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:01 (مكة المكرمة)، 22:01 (غرينتش)

أيمن الظواهري: العرب كانوا في أنابوليس شهود زور على بيع فلسطين (الفرنسية-أرشيف)

اتهم الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري في أحدث تسجيل الدول العربية التي شاركت في اجتماع أنابوليس للسلام الذي استضافته الولايات المتحدة الشهر الماضي بخيانة الفلسطينيين.

وقال في تسجيل صوتي جديد بثه اليوم على الإنترنت موقع يستخدمه عادة تنظيم القاعدة وبعض الجماعات الإسلامية إن "اجتماع أنابوليس عقد لتحويل فلسطين إلى دولة يهودية".

وأضاف في تسجيل استغرق 20 دقيقة أن "قيصر واشنطن"، في إشارة إلى الرئيس الأميركي جورج بوش، دعا 16 دولة عربية للجلوس على طاولة واحدة مع الإسرائيليين، مشددا على أن العرب كانوا في المؤتمر "شهود زور على صفقة خيانية لبيع فلسطين".

يشار إلى أن 16 دولة عربية بينها السعودية لبت الدعوة الأميركية للمشاركة في المؤتمر على مستوى وزراء الخارجية, فيما شاركت سوريا فيه عبر نائب وزير خارجيتها.

وخاطب الظواهري الفلسطينيين قائلا "إن (الرئيس الفلسطيني محمود) عباس باعكم في أنابوليس" ووصفه بالخائن.

وقال إن من أسماهم المجاهدين سيقفون إلى جانب الفلسطينيين في صراعهم مع العدو الصهيوني، وأضاف "لن نتخلى عنكم حتى لو فعل سياسيوكم ذلك".

الجزء الثاني
وكرس الظواهري الجزء الثاني من تسجيله الجديد للموقف المصري حيث اتهم القاهرة بلعب دور رئيسي في المساعي الأميركية والإسرائيلية لعزل الحكومة الفلسطينية المقالة التي يترأسها قيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

ودعا الجنود المصريين والقبائل في شبه جزيرة سيناء إلى الثورة على حكم الرئيس حسني مبارك.

وقال الظواهري إن المسلمين لن يتخلوا عن الكفاح لإدارة ديار المسلمين من آسيا الوسطى إلى شمال أفريقيا "حتى لو عقد ألف مؤتمر في أوسلو أو أنابوليس أو ألف مؤتمر في لندن".

وكان الظواهري قد هدد في تسجل سابق في يوليو/ تموز بالانتقام من بريطانيا بسبب تكريمها الروائي سلمان رشدي الذي كتب رواية مسيئة لمشاعر المسلمين. كما شجب في تسجيل لاحق حكم الرئيس الباكستاني برويز مشرف.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة