مكتبة الإسكندرية تقيم معرضا لأقدم مطبعة عربية   
الخميس 1426/4/17 هـ - الموافق 26/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:14 (مكة المكرمة)، 16:14 (غرينتش)
مكتبة الإسكندرية
تنظم مكتبة الإسكندرية في 2 يونيو/ حزيران القادم معرضا لمقتنيات متبقية من مطبعة بولاق التي تعتبر أقدم المطابع العربية وكانت وراء ثورة النشر في مصر والعالم العربي.
 
المعرض الذي يستمر شهرا ونصف الشهر ويقام بمناسبة مرور 200 عام على تولي محمد علي السلطة في مصر سيضم إلى جانب آلات طباعة تعود إلى عصر محمد علي آلات أخرى تكشف عن تطور تقنيات الطباعة منذ ذلك الوقت وحتى مطلع القرن العشرين, بالإضافة إلى نص المرسوم الخديوي بتأسيس المطبعة ونص تجديدها الذي يعود إلى عصر الخديوي توفيق.
 
وسيعرض أول عدد صدر من جريدة الوقائع المصرية التي تعتبر أول جريدة مصرية ونوادر المطبوعات ودفتر مرتبات وأجور عمال المطبعة للعام 1888.
 
من جهته قال مدير المكتبة إسماعيل سراج الدين إن هذا المعرض سيكون نواة لإقامة متحف للطباعة على غرار المتاحف المتخصصة في هذا المجال بألمانيا وفرنسا وبلجيكيا, كما سيصدر كتالوج يؤرخ للمطبعة ويضم سجلا لمدرائها منذ إنشائها وحتى الآن وجداول تحليلية لمنشورات المطبعة وسجلا بأهم المطبوعات التي صدرت عنها.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة