توصية باسترجاع الأموال العربية في الخارج   
السبت 1426/2/9 هـ - الموافق 19/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:46 (مكة المكرمة)، 10:46 (غرينتش)

نقلت صحيفة الحياة اللندنية عن وزير التجارة الجزائري نور الدين بوكروح قوله إن القمة العربية المنتظر عقدها في الجزائر ستكون "موعدا لإصلاحات" جاءت خصوصا عن طريق مشاريع القرارات التي خرج بها اجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي.

وأضاف بوكروح أن المشاركين في اجتماع المجلس خرجوا بمشروع لاسترجاع الأموال العربية المودعة في الخارج والتي تبلغ قيمتها حوالي 1200 مليار دولار، واستثمارها في مشاريع التنمية العربية.

وأشارت الصحيفة إلى أن مشروع البيان الختامي للمجلس الذي سيرفع لوزراء الخارجية العرب قبل قمة الجزائر، تضمن مجموعة من التوصيات المتعلقة ببحث أحسن الطرق لاستغلال القدرات الاقتصادية والتجارية بهدف تحسين المبادلات بين الدول العربية، كما تضمن جملة من التوصيات المتمثلة أساسا في مشروع إطلاق قمر اصطناعي عربي.

كما أشارت إلى أن المجلس الاقتصادي أقر اقتراحا بإنعاش منطقة التجارة بين الدول العربية لتسهيل تبادل المنتجات الزراعية والصناعية من خلال رفع الحواجز الجمركية وغير الجمركية، في انتظار إنشاء اتحاد جمركي عربي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة