أنواع جديدة من الديناصورات بأستراليا   
السبت 12/7/1430 هـ - الموافق 4/7/2009 م (آخر تحديث) الساعة 16:26 (مكة المكرمة)، 13:26 (غرينتش)

صورة وزعها متحف التاريخ الطبيعي توضح الشكل التقريبي للديناصورات المكتشفة (الفرنسية)

أعلنت أستراليا اكتشاف حفريات لثلاثة أنواع جديدة من الديناصورات بولاية كوينزلاند شمال غرب البلاد، من بينها نوع غير معروف لفصيلة لاحمة أكبر حجما من الديناصورات التي ظهرت في أفلام الحديقة الجوراسية.

جاء ذلك على لسان العالم الأسترالي رئيس إدارة العلوم في متحف ولاية فيكتوريا جون لونغ الذي قال إن فريقا مختصا عثر على ديناصورين من آكلات النباتات وديناصور من آكلات اللحوم، وهي الأولى التي يتم اكتشافها في ولاية كوينزلاند منذ عام 1981، لافتا إلى أن المجموعة تعود إلى الفترة الوسطى من العصر الطبشوري أي قبل 89 مليون عام.

وأوضح لونغ أن هذه الاكتشافات لا تقدم أول دليل على وجود الديناصورات الطويلة العنق في القارة الأسترالية فحسب، بل تؤكد وجود مفترس حقيقي يختلف كليا في طبيعته عن نظرائه من الديناصورات العاشبة.

وقال عالم الحفريات بن كير في جامعة لا تروب في ملبورن إن هذا الاكتشاف سيمهد الطريق أمام دراسات جديدة تتعلق بالديناصورات الأسترالية وبيئاتها مشيرا إلى أن أستراليا تعد واحدة من الأماكن التي قد تفتح كشفا جديدا في إعادة التعرف على هذه الحيوانات الضخمة.

وقد تم الكشف عن الديناصورات الجديدة خلال حفريات مشتركة لمتحف "عصر الديناصورات" ومتحف التاريخ الطبيعي بولاية كوينزلاند.

وأطلق على الديناصور اللاحم اسم "أوسترال لوفنيتير" ولقب بـ"بانجو" تيمنا بشاعر الغابات والأحراش الأسترالي المعروف بانجو باترسون، فيما أطلق على الديناصورين العاشبين اسمي "وينتون تيتان و"ماتيلدا ديامان تاينوسور".

ووفقا للعلماء المتخصصين في هذا المجال، كان "بانجو" -في زمنه- أشبه بالفهد يتمتع بسرعة ورشاقة مذهلة في الأرض المفتوحة أثناء مطاردته للفريسة وقدرة فائقة على الصيد بفضل ثلاثة مخالب في كل قدم وذراعين قويين يعتبران –بحسب خبراء الحيوان- سلاحا فتاكا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة