أمير قطر يبحث المسيرة الخليجية مع سعود الفيصل   
الخميس 1435/11/4 هـ - الموافق 28/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 0:51 (مكة المكرمة)، 21:51 (غرينتش)

التقى أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني كلا من وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل ورئيس الاستخبارات العامة خالد بن بندر بن عبد العزيز ووزير الداخلية محمد بن نايف بن عبد العزيز.

وتم خلال اللقاء استعراض آفاق العلاقات الأخوية بين البلدين وسبل دعمها إضافة إلى بحث مسيرة العمل الخليجي المشترك، كما تم تناول آخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية.

وقال الكاتب الصحفي السعودي حسين شبكشي إن الزيارة تأتي في إطار محاولات رأب الصدع بين البلدين، مشيرا إلى أنها تحمل أيضا رسالة علنية تنطوي على حرص الرياض على إصلاح الوضع في ظل ما وصفه بالتطورات الإقليمية التي تهم المنطقة الخليجية.

وأوضح شبكشي للجزيرة أن الوفد السعودي يحمل رسائل من الملك عبد الله بن عبد العزيز إلى المسؤولين القطريين والبحرينيين والإماراتيين.

ومن أهم الملفات التي تتعاطى معها الزيارة -وفق شبكشي- المواقف الخليجية تجاه قضايا خارجية مثل سوريا ومصر واليمن ولبنان، مشيرا إلى أن الصورة توحي حتى الآن بأن حبل الود ما زال قائما "ولكن لا بد من ترجمة ذلك بالبيانات".

من جانبه، أعرب الكاتب الصحفي القطري جابر بن ناصر المري عن اعتقاده بأن الجهود المبذولة حاليا بين قطر والسعودية قد تفضي إلى حلحلة الخلافات وليس تأجيلها، ولا سيما في ظل الخصوصية التي تربط البلدين من ثقافة وتاريخ ومصالح مشتركة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة