اليونيسكو تدرج مدينة سامراء العراقية في لائحة التراث العالمي   
الخميس 1428/6/13 هـ - الموافق 28/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:19 (مكة المكرمة)، 15:19 (غرينتش)

مرقد الإمامين العسكريين في سامراء يتعرض لتفجيرين في غضون حوالي عامين (الفرنسية)

أدرجت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) مدينة سامراء العراقية على لائحة التراث العالمي واعتبرتها من المواقع المهددة.

ويأتي هذا بعد نحو أسبوعين من التفجير الذي استهدف مئذنتي مرقد الإمامين علي الهادي والحسن العسكري في المدينة الواقعة على بعد نحو 100 كلم إلى الشمال من بغداد.

ويعود تاريخ المدينة التي تضم واحدة من أهم أربع عتبات شيعية في العراق، إلى الحقبة الآشورية حيث بنى الملك سنحريب قلعة هناك عام 690 قبل الميلاد.

وقد انتهى العمل في بناء قبة الإمامين العسكريين عام 1905 وتمت تغطيتها بـ72 ألف قطعة ذهبية. ويبلغ ارتفاعها نحو 20 مترا ومحيطها 68 مترا مما يجعلها واحدة من أكبر القباب في العالم الإسلامي.

وكانت الحكومة العراقية قد وقعت منتصف الشهر الجاري اتفاقا مع اليونيسكو لإعادة ترميم مرقد الإمامين العسكريين الذي تعرض لعملية تفجير في فبراير/شباط 2006 ثم استهدف مرة أخرى قبل نحو أسبوعين. ويقضي ذلك الاتفاق بأن تقدم المنظمة الدولية للحكومة العراقية مساعدة مالية تقدر بخمسة ملايين دولار.

وإلى جانب سامراء وضعت اليونيسكو أوبرا سيدني التي افتتحت عام 1973 على لائحة التراث العالمي وذلك اعترافا بالطابع الفريد لهذا المعلم الفني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة