حكم قضائي بعودة مرتضى منصور لرئاسة الزمالك المصري   
الاثنين 1427/3/4 هـ - الموافق 3/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:26 (مكة المكرمة)، 22:26 (غرينتش)
ألغت محكمة القضاء الإداري المصرية الأحد قرار وزير الشباب والرياضة المصري الذي صدر في نهاية العام الماضي بحل مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة مرتضى منصور وتعيين مجلس إدارة مؤقت لمدة عام.

وفور صدور القرار توجه منصور وهو محام وعضو سابق في مجلس الشعب المصري إلى النادي مع عدد من أنصاره حيث دخل غرفة مجلس الإدارة وسلم صورة من الحكم إلى مدير النادي بالإنابة محمد مفتاح.
 
وتعد أحكام محكمة القضاء الإداري واجبة التنفيذ فور صدورها حتى لو جرى الطعن فيها أمام المحكمة الأعلى درجة وهي المحكمة الإدارية العليا.
 
من جانبه أصدر المجلس القومي للرياضة الذي خلف وزارة الشباب في التعديل الوزاري الأخير بيانا لم يحدد فيه موقفه من القضية بوضوح واكتفى بالقول إنه تلقى شهادة بصدور الحكم، وإنه سيدرس اتخاذ الإجراءات اللازمة تجاهه وفقا لأحكام القانون مؤكدا احترامه للقضاء المصري وأحكامه.
 
أما منصور فأعلن أنه سيعقد مؤتمرا صحفيا في مقر النادي يوم الثلاثاء لتوضيح خططه بشأن المستقبل، فيما لم تصدر أي تعليقات عن المجلس المعين الذي يترأسه الصحفي مرسي عطا الله.

وكان الوزير السابق ممدوح البلتاجي قرر حل مجلس إدارة الزمالك برئاسة منصور بعد استمرار حالة التوتر في النادي، مما أدى إلى تراجع نتائج فرقه الرياضية بسبب الخلاف بين رئيس النادي وعدد من معارضيه في مجلس الإدارة فضلا عن التوتر الذي شاب علاقة الزمالك مع عدد من المؤسسات الأخرى.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة