التغيرات المناخية تخفض تدفق مياه الأنهار الكبيرة   
الأربعاء 1430/4/26 هـ - الموافق 22/4/2009 م (آخر تحديث) الساعة 6:36 (مكة المكرمة)، 3:36 (غرينتش)

نهر النيجر أحد الأنهار الكبيرة في العالم
التي شهدت تراجعا في تدفق الماء
(الفرنسية-أرشيف)
قال باحثون إن الأنهار في بعض أكثر مناطق العالم سكانا شهدت تراجعا في معدل تدفق مياهها وإن ذلك يحدث في كثير منها بسبب التغيرات المناخية.

ومن الأنهار المتضررة النهر الأصفر شمال الصين وغانغيز في الهند والنيجر في غرب أفريقيا وكولورادو في شمال غرب الولايات المتحدة.

وقال الباحثون في تقرير نشر الثلاثاء في دورية المناخ التابعة للجمعية الأميركية للأرصاد الجوية إن هذه التغيرات إذا أضيفت إلى الآثار الناتجة عن إقامة السدود والري والاستخدامات الأخرى للمياه قد تزيد التهديد الذي تتعرض له إمدادات المياه والغذاء في المستقبل.

وقال إيغيو داي من المركز الوطني للأبحاث الجوية في بولدر في كولورادو والذي قاد الدراسة في بيان "نقص مياه الأمطار يزيد الضغط على موارد مياه الأنهار في كثير من مناطق العالم خصوصا مع زيادة الطلب على المياه مع زيادة السكان".

وأضاف قائلا "كون مياه الأنهار مصدرا حيويا فإن اتجاهها نحو الانحسار يمثل مبعث قلق كبير".

وفحص فريق داي سجلات تدفقات المياه في 925 نهرا كبيرا على مدى الفترة بين عامي 1948 و2004 فوجدوا تغيرات كبيرة في نحو ثلث أكبر أنهار العالم.

وفاق عدد الأنهار التي شهدت تراجعا في تدفقات المياه تلك التي زادت التدفقات فيها بنسبة 2.5 إلى 1.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة