كويزومي يؤكد ضرورة الحد من الانتشار النووي   
الأحد 1426/3/23 هـ - الموافق 1/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 10:35 (مكة المكرمة)، 7:35 (غرينتش)

وعد مشرف كويزومي بإبلاغه بأي معلومات جديدة عن شبكة خان (الأوروبية)

أكد رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي خلال زيارته لإسلام آباد على ضرورة الالتزام بالحد من الانتشار النووي.

وأعرب كويزومي -خلال لقائه الرئيس الباكستاني برويز مشرف أمس- عن رغبة اليابان في معرفة التطورات الأخيرة المتعلقة بالتحقيق في شبكة تصدير التكنولوجيا النووية بصورة غير مشروعة التي كان يديرها العالم الباكستاني عبد القدير خان وتم تفكيكها عام 2004.

وقال كويزومي خلال مؤتمر صحفي في ختام زيارته التي استغرقت يوما واحدا إن الرئيس مشرف ورئيس وزرائه شوكت عزيز أطلعاه تفصيليا عن شبكة خان على أن يتم إبلاغه بأي معلومات جديدة تتعلق بها.

وشدد مشرف على أن إسلام آباد ستتعامل بحزم مع المسائل النووية، مؤكدا أن باكستان أنشأت نظاما للقيادة والمراقبة مع نظام لمراقبة الصادرات لتحسين مراقبة المنشآت النووية.

وكان خان قد حصل على عفو مشروط من مشرف العام الماضي بعد اعترافه بنقل التكنولوجيا النووية إلى كوريا الشمالية وإيران وليبيا.

من جهة أخرى أعلن كويزومي أن اليابان قررت منح قروض بالين إلى باكستان بعد أن علقتها عام 1998 إثر قيام باكستان بتجارب نووية ردا على تجارب أجرتها الهند.

وقال كويزومي إن طوكيو قررت تعزيزا لعلاقات الصداقة منح قروض إجمالية بقيمة 154.2 مليون دولار لتأهيل شبكة أقنية مائية في شمال ولاية البنجاب وتحسين شبكة الكهرباء في البلاد. كما قدمت اليابان أيضا منحا بقيمة 78 مليون دولار لمشاريع تنقية المياه والري.

تأتي جولة كويزومي في إطار المساعي الدبلوماسية لتحسين العلاقات مع الهند وباكستان في موازاة نفوذ الصين المتنامي في المنطقة وكذلك لبحث دعم ترشيح بلاده لمقعد دائم في مجلس الأمن.

ويشارك كويزومي اليوم الأحد بلوكسمبورغ في القمة السنوية بين اليابان والاتحاد الأوروبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة