الشرطة الإسبانية تعثر على قنبلة رابعة لمقاتلي إيتا   
السبت 1424/11/4 هـ - الموافق 27/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الشرطة تعاين القنبلة بعد العثور عليها (الفرنسية)
قال مسؤولون إن خبراء تفكيك المتفجرات عثروا في شمال شرق إسبانيا أمس الجمعة على عبوة ناسفة زرعت على أحد قضبان السكك الحديدية، واتهمت الشرطة انفصاليي الباسك بزرعها ضمن مخطط لتعكير أجواء الاحتفال برأس السنة.

وقالت الشرطة إنها رابع قنبلة وضعها اثنان من انفصاليي إقليم الباسك اعتقلا الأربعاء لمحاولتهما نسف قطار.

وعثر على القنبلة الرابعة على مسار قطارات سرقسطة-برشلونة حيث أوقفت الشرطة المرور الخميس في الوقت الذي مشطت فيه المنطقة.

واعتقلت الشرطة الأربعاء الماضي شخصين يشتبه بأنهما من عناصر منظمة إيتا التي تطالب باستقلال إقليم الباسك محبطة محاولة لنسف قطار في محطة رئيسية بالعاصمة مدريد عشية عيد الميلاد.

واعتقلت الشرطة رجلا كان يحمل حقيبة ملغومة أثناء توجهه لقطار كان متجها إلى مدريد واعتقلت فيما بعد شخصا آخر وضع بالفعل قنبلة على نفس القطار.

وقال مصدر من الشرطة "نظن أن هذه القنابل الأربعة وضعها هذان الشخصان"، وأضاف أن انفجارا صغيرا وقع على قضبان للسكك الحديدية في شمال شرق إسبانيا ليل الثلاثاء كان من تدبير هذين الشخصين أيضا.

وحاولت من قبل إيتا التي قتلت نحو 850 شخصا في حملتها من أجل استقلال إقليم الباسك منذ عام 1968 شن هجمات في عيد الميلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة