واشنطن تنشر صواريخ مضادة للطائرات حول البنتاغون   
الثلاثاء 1423/7/3 هـ - الموافق 10/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مبنى البنتاغون عقب تعرضه للهجوم بطائرة مخطوفة في 11 سبتمبر/ أيلول (أرشيف)
قال مسؤولون عسكريون إن القوات المسلحة الأميركية بدأت الاثنين في نشر صواريخ مضادة للطائرات حول مقر وزارة الدفاع (البنتاغون) وفي قواعد حول واشنطن في إطار تدريب لاختبار نظام متعدد المستويات للدفاع عن العاصمة الأميركية.

وأضاف المسؤولون أن أنظمة "افنجر" المضادة للطائرات والتي تضم صواريخ من طراز ستينجر محملة على سيارات جيب عسكرية ستتمركز في القواعد لأربعة أيام على الأقل ابتداء من اليوم الثلاثاء مع حلول الذكرى السنوية لهجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول على أميركا والتي توافق غدا الأربعاء.

وقال المسؤولون إن التدريب الذي يطلق عليه "السماوات الصافية 2" لا يتضمن تحميل الصواريخ برؤوس حربية حقيقية. وسيختبر التدريب وهو مماثل لتدريب آخر أجري في الصيف التنسيق بين الأجهزة المدنية والعسكرية في تحقيق التكامل بين مقاتلات "إف 16" التي تحمي واشنطن والصواريخ وأجهزة الرادار واتصالات الطوارئ.

كما بدأ الجيش الأميركي أمس الاثنين في نشر بعض المركبات الحاملة للصواريخ حول البنتاغون وفي قواعد أخرى وقال مسؤول عسكري إن وزير الدفاع دونالد رمسفيلد قد يأمر بنقل الصواريخ الحية من وضع الاستعداد إلى وضع التأهب الكامل على منصات الإطلاق.

السفارات الأميركية
شرطيان إندونيسيان يحرسان بوابة السفارة الأميركية في جاكرتا
في الإطار نفسه أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أنها أصدرت تعليمات إلى بعثاتها الدبلوماسية الـ260 في جميع أنحاء العالم لتعزيز تدابيرها الأمنية مع اقتراب الذكرى الأولى لاعتداءات 11 سبتمبر/ أيلول.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية ريتشارد باوتشر "بعثنا بتعليمات إلى جميع سفاراتنا وبعثاتنا الدبلوماسية ونصحناها بأن تكون في حالة استنفار وتتخذ التدابير الأمنية المناسبة". وأضاف "ما زلنا نتلقى مؤشرات جديرة بالثقة حول تهديد من أفراد يخططون لأعمال إرهابية". وأكد أن "على الأميركيين أن يبقوا يقظين".

من جهة أخرى, أغلقت الولايات المتحدة ولفترة غير محددة سفارتها في إندونيسيا والقنصلية الأميركية العامة في سورابايا (600 كلم عن جاكرتا) على أثر تهديدات إرهابية. وأكد المتحدث أن جميع السفارات الأميركية ستنكس العلم الأميركي غدا الأربعاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة