أوباما يدعو أنقرة وموسكو لتجاوز خلافاتهما   
الثلاثاء 1437/2/20 هـ - الموافق 1/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:48 (مكة المكرمة)، 14:48 (غرينتش)

دعا الرئيس الأميركي باراك أوباما اليوم روسيا وتركيا إلى تجاوز خلافهما الناجم عن إسقاط الطيران التركي مقاتلة روسية الأسبوع الماضي، والتركيز على "العدو المشترك" وهو تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال أوباما بعد لقائه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم في باريس، "لقد بحثنا كيف يمكن لروسيا وتركيا أن تعملا معا لخفض التوتر وإيجاد مخرج دبلوماسي لحل هذه القضية".

وأضاف أوباما "أود أن أكون واضحا جدا، تركيا حليف ضمن حلف شمال الأطلسي (ناتو) والولايات المتحدة تدعم حقوق تركيا في الدفاع عن نفسها ومجالها الجوي وأراضيها".

وقال الرئيس الأميركي "لدينا جميعا عدو مشترك وهو تنظيم الدولة، وأريد أن نحرص على التركيز على هذا التهديد".

تجاوز الخلاف
من جهته، قال أردوغان إنه حريص على طي صفحة الخلاف مع روسيا التي فرضت إجراءات عقابية اقتصادية على تركيا بعد إسقاط المقاتلة "سوخوي 24".

وأضاف الرئيس التركي "نحن راغبون على الدوام في استخدام الخطاب الدبلوماسي ونريد تجنب التوتر".

وبحسب مراقبين، تخشى واشنطن وحلفاؤها أن يؤدي التوتر التركي الروسي الأخير إلى تعقيد جهود التوصل إلى حل دبلوماسي للنزاع في سوريا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة